ديزني تقدم أكثر من نسخة حية لأفلامها الكارتونية

0 214

قدمت شركة ديزني أكثر من نسخة حية لأفلامها الكارتونية السابقة قبل طرح فيلم Aladdin “علاء الدين”، مثل Dumbo “دامبو” و The Jungle Book “كتاب الأدغال”، إلا أن “علاء الدين” يظل أنجحها جماهيريا.

واحد من أهم عوامل نجاح “علاء الدين” هو جرأة صنّاعه وإدخالهم بعض التجديدات والاختلافات في النسخة الحية، مع حفاظهم على كلاسيكية الكارتون التي أحبها الجمهور.

ويستعرض موقع “سكرين رانت” الأمريكي، أبرز الاختلافات بين أنيميشن علاء الدين (1992) ونسخته الحية (2019) في التقرير التالي..

1- الأميرة ياسمين قدوة عصرية

تعد شخصية الأميرة ياسمين (ناعومي سكوت) المستفيدة الكبرى من تعديلات المخرج جاي ريتشي، إذ أظهر فطنتها وذكاءها الواضح في التحايل من أجل تحقيق أهدافها في النهاية، كونها تدرك أنها أصلح للحكم من طالبي يدها، جعلها تستخدم ذكاءها لتحقيق أهدافها في النهاية، وهو ما يجعلها قدوة جيدة للفتيات الصغيرات.

2- الببغاء “لاجو”

تم اختزال أدوار كثير من الشخصيات الثانوية في النسخة الحية لفيلم “علاء الدين”، على رأسهم شخصية الببغاء “لاجو” الذي كان له دور قوي في نسخة الأنيميشن في التسعينيات، بتحالفه مع الشرير جعفر، وإظهار نواياه الخبيثة.

أما في الفيلم، نظرا لكونه ببغاء حيا فلم تُتح له فرصة للحديث، فقط ترديد بعض الكلمات البسيطة وراء جعفر، والتجسس له على خصومه.

عدم وجود فرصة للحديث لا يعني أن “لاجو” لم يكن له حضور قوي في الفيلم، إذ حوّله سحر جعفر إلى وحش خارق لسرقة المصباح السحري في أحد مشاهد الفيلم المختلفة عن الكارتون.

3- شخصيات جديدة

لا توجد شخصيات كثيرة جديدة في النسخة الحية من “علاء الدين” فيما عدا مساعدة الأميرة ياسمين “داليا”، التي تقدم للأميرة دعما معنويا وماديا.

في نسخة الأنيميشن كان المسؤول عن هذا الدور هو نمر صامت يدعى “راجا”.

4- جعفر

في فيلم الأنيميشن يعرف جعفر كيف يغلف نواياه الخبيثة بقناع مزيف من الطيبة، وكيف يتعامل بخبث ودهاء إلى أن يحقق أهدافه، أما في النسخة الحية فالأمر يختلف كثيرا إذ يظهر جعفر (مراون كينذاري) من البداية شريرا لا يكلف نفسه عناء مداهاة خصومه.

5- كهف العجائب

يظهر كهف العجائب في فيلم الأنيميشن مهيبا ومختلف عن النسخة الحية بشكل كبير، إذ يظهر في الأول بشكل عجائبي من تحت الأرض، أما الثانية فهو مبنى قائم بشكل دائم على هيئة أسد، أما داخله فقد ظهرت المجوهرات في فيم الأنيميشن مبهرة، على عكس النسخة الحية التي افتقد فيها كهف العجائب كثير من بريقه.

6- الجني

يحمل الفيلم مفاجأة سارة ومختلفة عن الكارتون بالنسبة لشخصية الجني (ويل سميث) في النهاية، إذ يتزوج من “داليا” مساعدة الأميرة ياسمين وينجب منها أطفالا صغارا.

صداقة الجني وعلاء الدين (مينا مسعود) في الفيلم تتضح بشكل أقوى، وهو ما يجعل زواجه وإنجابه مشهدا مؤثرا.

7- حلم الأميرة ياسمين

تكلل جهود الأميرة ياسمين بالنجاح في نهاية الفيلم، ويتحقق حلمها وتصبح أميرة المملكة، ويتم محو القانون الخاص بزواجها من أمير يحكم بدلا منها.

نجاح الأميرة ياسمين في الحكم، يمثل درسا جديدا من ديزني بقدرة الجهد الدؤوب على تحقيق الأحلام.

Loading...