سراح سعد لمجرد مقابل غرامة 150 ألف يورو مع وضعه تحت المراقبة القضائية.

0 304

محامي سعد المجرد انسحب قبل ساعات من التحقيق معه في القضية الثانية، التي اعتقل بسببها في مدينة سان تروبيه في جنوب فرنسا، ليصبح جان مارك فيديدا هو المحامي الوحيد الذي يمثل النجم المغربي أمام القضاء الفرنسي.

وكان المحامي موريتي المقلب بالوحش أحرز تقدماً في قضية سعد المجرد، فحصل له على سرح مشروط في قضية الاعتداء على الفرنسية لورا بريول، بخلاف ما كان يتردد إنه سيتمكن من حسم القضية لصالح موكله قريباً.

وفي سياق آخر، كشف جان مارك فيديدا محامي سعد المجرد تفاصيل جديدة عن قضية اعتقاله للمرة الثانية، وذلك من خلال حوار في جريدة لوفيغارو الفرنسية.

أكد محامي سعد المجرد أن موكله ينفي تماماً كافة التهم الموجه له من تعنيف أو اعتداء على فتاة فرنسية جديدة، وأن الواقعة حدثت بعد أن تعرف النجم المغربي على فتاة في أحد أماكن السهر، ورافقته إلى الفندق بكامل إرادتها، ولا يوجد أي دليل مادي للاغتصاب أو الاعتداء كما أشيع، ولهذا تم إطلاق سراحه.

Loading...