صورة تكشف مفاجأة.. ثورة جوارديولا تثير ضحك دي بروين

0 32٬260

كشف كيفن دي بروين، نجم مانشستر سيتي الإنجليزي، عن كواليس اكتشافه مفاجأة أنه بات اللاعب الأقدم في التشكيلة الحالية للفريق السماوي.

ويعد دي بروين هو اللاعب الوحيد المتبقي في فريق مانشستر سيتي من بين اللاعبين الذين تواجدوا عند تسلم المدرب الإسباني بيب جوارديولا مسؤولية الفريق في 2016، حيث أكمل موسمه السابع مع الفريق قبل شهرين.

وقال دي بروين، في تصريحات نشرتها صحيفة “الصن” البريطانية:ً “لقد حدث تغيير كبير هذا العام، أنا حزين لأن عددا من اللاعبين قد رحلوا، وكانت تربطنا علاقة جيدة.. من جهة أنا أتفهم حدوث هذا الأمر في كرة القدم، لكن على الجانب الآخر أنا حزين لرحيلهم”.

وترك الثنائي الهجومي للسماوي رحيم سترلينج وجابريل جيسوس مانشستر سيتي هذا الصيف صوب قطبي لندن، تشيلسي وأرسنال على الترتيب.

وعن كونه اللاعب الوحيد المتبقي من فريق مانشستر سيتي في 2016 تحدث: “أحياناً يكون جيداً استمرار نفس اللاعبين في الفريق من حولك، لكنك تحتاج كذلك لبعض التغيير، الأمور كلها تتوقف على الكيفية التي تسير بها الأمور في نهاية الموسم”.

وأضاف: “لقد شاهدت صورة قديمة للفريق، اكتشفت من خلالها أنني بت كبيراً الآن.. أنا هنا منذ 7 سنوات، جوارديولا جاء منذ ست سنوات، إنها مدة كبيرة في كرة القدم هذه الأيام”.

كيفن دي بروين المتبقي الوحيد من مانشستر سيتي ما قبل جوارديولا

وعما أحدثه بيب من ثورة تغييرات في ملعب الاتحاد تحدث: “كل شيء تغير كثيراّ منذ قدوم بيب، لكن كان أمراً مضحكاً بالنسبة لي أنني أصبحت الوحيد المتبقي في الفريق بعد قدومه.. أنا سعيد بما أقدمه للفريق، وأتمنى أن يكون النادي سعيدا بما أفعل”.

وقاد جوارديولا مانشستر سيتي للهيمنة على الدوري الإنجليزي الممتاز بإحراز 4 ألقاب للدوري في 6 مواسم له في إنجلترا، بالإضافة لـ4 بطولات لكأس الرابطة ولقب لكأس إنجلترا ولقبين للدرع الخيرية، وقاد الفريق للتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا 2021 لأول مرة في تاريخ السماوي.

Loading...