لمقاومة جفاف البشرة برودة الطقس وتقلبات الجو طوال فصل الشتاء .

0 25٬694

يعاني كثيرون من جفاف البشرة خلال فصل الشتاء، إذ تفقد نعومتها وليونتها نتيجة برودة الطقس وتقلبات الجو طوال شهور البرد، ما يتطلب العناية الفائقة بها.

وأكد الطبيب الألماني كريستوف ليبش أن هذا الأمر لا يدعو للقلق، لكنه يتطلب العناية جيدا بالبشرة خلال فصل الشتاء، قائلا: “يتوقف الجسم عن إنتاج الدهون في ظل درجات الحرارة، خاصة التي قد تقل عن 7 درجات مئوية”.

وأوضح أن هذه الدهون مهمة جدا لحماية البشرة من الجفاف، مشيرا إلى أن هواء التدفئة عادة ما يؤدي إلى زيادة جفاف البشرة.

للتغلب على جفاف البشرة، نصح الطبيب الألماني بمراعاة توافر رطوبة كافية في المنزل، مع شرب الكثير من السوائل، مشيرا إلى أن “هذه التدابير وحدها لا تكفي لاستعادة ليونة البشرة ونضارتها”.

وقال: “ينبغي اللجوء إلى العناية الإضافية بالبشرة، من خلال استعمال الكريمات الغنية بالدهون بصورة منتظمة، نظرا لأنها تعمل على إمداد البشرة بالدهون وتساعد على نضارتها على المدى الطويل”.

وأشار إلى أن المستحلبات وحليب الجسم تساعد على الشعور بنداوة البشرة في بادئ الأمر، إلا أنها غالبا ما تمتص الرطوبة من الجسم، وبالتالي تؤدي إلى تأثير عكسي لما هو مطلوب منها.

Loading...