” أنا مغربي (ة)” فازت برسم الدورة السادسة للمسابقة الدولية للأفلام القصيرة

0 244

تم اليوم الخميس بالمعهد الفرنسي للدار البيضاء الاعلان عن الفائزين بالجوائز الخمس برسم الدورة السادسة للمسابقة الدولية للأفلام القصيرة ” أنا مغربي (ة)”، التي جرت أطوارها في الفترة من 26 غشت الماضي الى 9 أكتوبر الجاري حول موضوع “الالتزام”.

وهكذا، عادت الجوائز الثلاث الأولى على التوالي لكل من سكينة بيد الله عن فيلمها “لأجل ابنتي” (قيمتها 10 ألف درهم ) متبوعة بياسين أغدير عن فيلمه “هاني جاي” (5 الاف درهم) ثم “سامي الابراهيمي عن فيلم “الساعة السادسة” (3 الاف درهم).

وقد وقع اختيار لجنة التحكيم على الافلام الثلاثة المتوجة للحصول على هذه الجوائز، المقدمة من طرف مصرف المغرب ، مع الاستفادة من امكانية انتاج مسلسل ويب مع مؤسسة الانتاج “جاوجاب” ، اعتبارا لمدى قدرة المشاركين على معالجة مفهوم “الالتزام” من وجهة النظر الشخصية أو الجماعية ، إسهاما منهم في تغيير العالم نحو الأفضل.

وتتكون لجنة التحكيم، التي ترأستها هذه السنة المنتجة السينمائية لمياء الشرايبي، من الممثلتين صوفيا عكاشة وفاطيم العياشي ، علاوة على نائب المدير العام لأستوديو اكتشاف المواهب على شبكة الانترنيت “جاو جاب” يونس الازرق ، ومديرة التواصل لمصرف المغرب مونى بنغانم .

اما الجائزة الخاصة بالمعهد الفرنسي للمغرب فقد كانت من نصيب يازد بحراوي عن فيلمه “المرأة وباور رينجر” ، و التي ستخول له الاستفادة من دورة تكوينية لمدة 10 ايام على هامش فعاليات المهرجان الدولي للفيلم بلاروشيل بفرنسا. ويندرج هذا التكوين في اطار سياسة التعاون السمعية البصرية والثقافية التي تنهجها السفارة الفرنسية بالمغرب، رغبة في دعم الفنانين الناشئين.

واسهاما منها في تحفيز الطاقات الشابة ، فقد قررت لجنة التحكيم منح جائزة تشجيعية بقيمة الفي درهم لفيروز حرمة الله السباعي عن فيلمها “الغشاء المقدس” ، علما أن هذه المتوجة سبق لها ان فازت خلال الدورة السابقة بجائزة المعهد الفرنسي.

ويذكر أن تنظيم المسابقة الدولية للأفلام القصيرة أنا مغربي(ة)، التي أطلقها المعهد الفرنسي للمغرب سنة 2014، يتوخى من ورائها اقتراح فضاء للتعبير الحر والابداع لفائدة الشباب .

وقد تناولت مسابقات الدورات الخمس السابقة سلسلة من المواضيع همت على التوالي “الهوية المغربية” و”مكانة المرأة في المجتمع” و”التغير المناخي” و” العيش معا في المدينة” ثم “اللقاءات” لتتوج هذه السنة بموضوع “الالتزام”.

ومن الشروط التي تم تسطيرها لإمكانية ولوج المسابقة، عبر الموقع الإلكتروني المخصص لها وعبر صفحة المعهد الفرنسي للمغرب، أن يكون سن المشارك أقل من 30 عاما وأن لا تتجاوز مدة الشريط القصير 90 ثانية مع احترامه لموضوع “الالتزام “المطروح.

ومن المعايير المحدد لاختيار الافلام الفائزة طبيعة الفكرة المعبر عنها ،يليها الاخراج ثم الجودة التقنية.

Loading...