أندية الدوري الألماني تحذر من عواقب مالية بسبب فيروس كورونا .

0 35٬508

حذرت أندية الدوري الألماني ، الثلاثاء، من عواقب مالية بعيدة المدى بعد أن طالبت السلطات الألمانية بإقامة المباريات بدون حضور الجماهير بسبب فيروس كورونا المستجد.

وستقام مباراة الديربي بين بوروسيا مونشنجلادباخ وكولن يوم الأربعاء المقبل بدون حضور الجماهير، وقال ستيفان شيبرز المدير العام لنادي مونشنجلادباخ إن الأندية ورابطة الدوري الألماني لا يوجد لديها تأمين ضد فقدان مصادر الدخل.

وقال شيبرز: “المباراة الواحدة ستكلفنا 2 مليون يورو (3ر2 مليون دولار). سواء كانت مباراة أو اثنتين أو ثلاثة، لا يمكن حساب هذا. الأموال ليست موجودة”.

وستقام العديد من مباريات بوندسليجا بدون جماهير في الأسابيع المقبلة كما أن الوضع غير مؤكد في الدرجات الأدنى.

وأوصى ينز شبان، وزير الصحة الألماني، الأحد الماضي، بأنه يجب إلغاء جميع الأحداث التي يتواجد بها أكثر من 1000 شخص.

وقال ماكس إيبرل المدير الرياضي لمونشنجلادباخ: “سيواصل فريق بوروسيا مونشنجلادباخ اللعب. لا أعرف ما هي العواقب التي ستلحق بالأندية الأصغر في الدرجتين الثانية والثالثة”.. لكن إيبرل قال إنه يتفهم القرار بلعب المباريات بدون الجماهير.

وأضاف: “المجتمع يأتي قبل الرياضة. بالطبع لدينا عائق في الفترة الحالية. ولكن هناك العديد من الأشياء أهم من كرة القدم”.

وذكرت رابطة الدوري الألماني في السابق أنها عازمة على إنهاء الدوري في مايو/أيار مثلما كان مخططا، ما يعني أن الخيار الواقعي الحالي هو إقامة المباريات بدون حضور الجماهير بدلا من التأجيل.

ومن المفترض أن تنطلق بطولة كأس أمم أوروبا “يورو 2020” يوم 12 يونيو/حزيران، لكن تقارير إعلامية ذكرت أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” يواجه ضغوطا متزايدة لكي يقوم بطريقة ما بتسهيل إنهاء الدوريات الأوروبية في موعدها المحدد.

ويتوقع فريق أوجسبورج حدوث نقص خطير في الإيرادات، بسبب إقامة المباريات بدون جمهور.

وقال مايكل سترويل المدير العام للنادي: “نحسب خسارة عالية للغاية مكونة من ستة أرقام في كل مباراة”. وأضاف “ليس من الممكن أن نحصل على تأمين نظير غياب الإيرادات بسبب عدم تواجد الجماهير”.

Loading...