أنواع صعوبات التعليم التي تشتت الانتباه و التركيز وكيفيت علاجها

0 321

من أهم المشكلات التي تواجه الآباء تجاه أبنائهم هي صعوبات التعليم التي قد ترتبط بوجود مشكلات أسرية أو نفسية أو اجتماعية أو صحية، وفيما يلي نرصد لكم علامات صعوبات التعلم، وأنواعها وكيفية التغلب عليها.

علامات صعوبات التعلم:

  • عدم القدرة على نطق الكلمات بالطريقة الصحيحة.
  • وجود صعوبة في تعلم الطفل الحروف والأرقام والألوان بالشكل الطبيعي.
  • عدم القدرة على إمساك القلم بالشكل الصحيح مع ملاحظة عدم قدرة الطفل على ربط الحذاء مثلاً أو ارتداء الملابس.
  • وجود أخطاء في تهجي الكلمات المختلفة.
  • عدم القدرة على ترتيب وتنظيم الوقت.
  • عدم الاندماج في المناقشات الأسرية أو مع أقرانه، وعدم القدرة على التعبير عن أفكاره.
  • قد يلجأ الطفل إلى التهرب من الذهاب إلى المدرسة.
  • وجود تغييرات سلوكية في سلوك الطفل.
  • عدم القدرة على تكوين كلمة، وعدم الربط بين الحروف.
  • إيجاد صعوبة في المفاهيم الأساسية للعمليات الحسابية البسيطة مثل الجمع والطرح.

صعوبات التعلم لدى الأطفال وكيفية التغلب عليها

أنواع صعوبات التعليم:
تشتت الانتباه والتركيز

يأتي تشتت الانتباه والتركيز نتيجة وجود مشكلات عصبية، تؤثر على عدم قدرة الدماغ على القيام بوظائفها؛ ما يؤثر على الطفل وعلى قدراته على التعلم، كما قد يحدث تشتت الانتباه والتركيز بسبب كثرة مشاهدة الطفل للتلفاز أو اللعب على الهاتف المحمول وممارسة الألعاب الالكترونية لفترة طويلة.

صعوبات القراءة

قد تكون صعوبات التعليم بسبب عدم القدرة على القراءة بشكل جيد أو ببطء وعدم قدرة الطفل على ترتيب الجمل، وفي هذه الحالة يجب التركيز مع الطفل على إتقان القراءة.

الصعوبات الحسابية

عدم تمكن الطفل من التعامل مع العمليات الحسابية وعدم القدرة على استيعاب فهمها، قد يكون بسبب الصعوبة في الإدراك السمعي أو البصري للأرقام؛ ما يؤثر على مستوى الطالب الدراسي الخاص بمادة الرياضيات، وفي هذه الحالة يجب على الأب أو الأم مساعدة الطفل على تخطي تلك المشكلة.

كيفية التغلب على صعوبات التعلم لدى الأطفال:
1. التعرف على المشكلة

من المهم تحديد المشكلة التي يمر بها الطفل التي تكون السبب في وجود صعوبات التعلم لديه، حتى يتم التعامل معها بالشكل السليم والعمل على علاجها.

2. التحلي بالصبر

من المهم على الأهل التحلي بالصبر حتى نستطيع حل المشكلة، وعدم توبيخ الطفل حتى لا تحدث نتيجة عكسية، عليكم التحدث مع أطفالكم والتقرب منهم باستمرار ومعرفة المشكلات التي تواجههم ومساعدتهم على حلها.

3. المكافأة

من الممكن استخدام أسلوب المكافأة حتى يتم تحفيز الطفل على التعلم بشكل أفضل وتخطي الصعوبات التي تواجهه أثناء الاستذكار، ومكافأته عندما يتحسن في التحصيل العلمي.

4. اللجوء إلى العلاج

حينما تكون الحالة مستعصية من المهم التوجه لأخصائي الإرشاد النفسي حتى يتم التعامل مع صعوبات التعلم والمساعدة في علاجها بأسرع وقت، مع الحرص على التفاعل بين الأسرة والمدرسة من خلال وضع برنامج علاجي مناسب للطفل.

Loading...