اتحاد ساحل العاج يتلقى ضربة خطيرة على يد زملائه .

0 36٬519

تعرضت آمال ديدييه دروجبا في أن يصبح الرئيس القادم لاتحاد كرة القدم في ساحل العاج لانتكاسة خطيرة عقب فشله في الحصول على دعم زملائه اللاعبين لترشحه.

وينافس دروجبا (42 عاما) مع مرشحين اثنين اخرين في الانتخابات المقررة لرئاسة الاتحاد في سبتمبر أيلول المقبل، لكنه لم يحصل بعد على تأييد أي من مجموعات المصالح الخاصة الخمس اللازمة لدخول الانتخابات.

وكان من المتوقع حصوله على مساندة اتحاد اللاعبين الذي يرأسه زميله السابق سيريل دومورو لكن الاتحاد قرر دعم إدريس ديالو أحد المرشحين الاثنين الاخرين.

وقال اتحاد اللاعبين في ساحل العاج في بيان “أغلبية أعضاء الاتحاد قررت تأييد القائمة التي يقودها السيد إدريس ديالو”.

وأضاف البيان أن الاتحاد لا يزال يؤيد مجموعة تم تشكيلها قبل ثلاث سنوات لخوض الانتخابات قبل أن يعلن دروجبا ترشيحه.

وتلقى ديالو في السابق دعما من اتحاد المدربين المحليين.

وكما فشل دروجبا في الحصول على تأييد الحكام وجمعية المحترفين السابقين الذين يدعمون منافسه سوري دياباتي.

ويحتاج المهاجم الدولي السابق للحصول على تأييد جمعية أطباء كرة القدم ليتمكن من خوض الانتخابات في الخامس من سبتمبر أيلول، ومن المتوقع صدور قرار الجمعية بتأييد أحد المرشحين في الأسابيع القليلة المقبلة.

وبالإضافة للحصول على دعم إحدى الجهات المعنية بالانتخابات، يجب على المرشحين الحصول أيضا على تأييد ثلاثة بين 14 ناديا منافسا في دوري الدرجة الأولى واثنين في الدرجات الأدنى.

وشارك دروجبا في ثلاث بطولات لكأس العالم مع ساحل العاج وساهم في صعود المنتخب الوطني إلى نهائي كأس الأمم الافريقية مرتين، ووصل إلى مكانة كبيرة بين الجماهير لتألقه مع تشيلسي في الدوري الإنجليزي الممتاز ودوري أبطال أوروبا.

Loading...