افتتاح حدائق والمنتزهات سرية، تبلغ المصاريفها نحو 1.8 مليون دولار سنوياً .

0 43٬139

يضم مركز إيواء فريد من نوعه في فلوريدا 53 قرد أورانغ أوتان وشامبنزي، غالبيتها كانت نجوماً سابقة في أوساط السينما، ونُقلت إلى هذه الولاية الأمريكية لتمضي آخر مراحل حياتها تحت أشعة الشمس الدافئة.

وفي مركز القردة العليا، وهي مساحة تبلغ 40 هكتاراً بالقرب من واوتشولا في الولايات المتحدة، يمكن فعلياً مصادفة نجوم حقيقيين، مثل التوأمين جايكوب وجونا، وهما شامبنزي يبلغان 23 عاماً، برزا على الملصق الإعلاني لفيلم “بلانت أوف ذي إيبس” للمخرج تيم بورتن عام 2001، وبابلز البالغ 37 عاماً وهو الحيوان المفضّل لدى مايكل جاكسون، والذي كان يلتقط الكثير من الصور معه.

وفي المركز أيضاً بوبي، وهي قرد من فصيلة الأورانغ أوتان تبلغ 48 عاماً، كانت في الثامنة حين لعبت دور صديقة القرد رفيق كلينت إيستوودد في فيلم “إيفري ويتش واي بات لوس”، قبل مشاركتها في عروض في لاس فيغاس، وصولاً إلى انتشار مقاطع فيديو تكشف سوء المعاملة التي كانت تتعرّض لها من قبل مدربها.

عملياً، ليست كل قردة المركز نجوماً سابقة في هوليوود، وبعضها كان يعمل في السيرك أو موجود في مختبرات علمية، وبعضها الآخر، تم بيعه في صغرها باعتبارها حيوانات برية أليفة، وانتهى بها الأمر لتعيش في أقفاص أو مرائب ضيقة.

ويعد مركز القردة العليا من الأماكن الفريدة والنادرة في فلوريدا، وافتتح في سرية تامة بعيداً عن كل الضجيج الذي يحيط بحدائق الحيوانات والمنتزهات، وتبلغ المصاريف التشغيلية للمركز نحو 1.8 مليون دولار سنوياً.

Loading...