الأمير هاري وزوجته ميغان يشاركان في آخر التزام لهما مع العائلة الملكية البريطانية.

0 43٬773

يشارك الأمير هاري وزوجته ميغان في آخر التزام لهما مع العائلة الملكية البريطانية خلال قداس بمناسبة يوم الكومنولث، قبل أن يباشرا حياتهما الجديدة في كندا.

وستلقي الملكة إليزابيث في كاتدرائية ويستمنستر كلمة تتمحور حول البيئة، وتحث خلالها دول الكومنولث الـ45 على الازدهار مع حماية العالم.

وستكون هذه المشاركة هي الأخيرة للأمير هاري وزوجته في مناسبة عامة، قبل أن يتخليا عن دورهما ضمن العائلة الملكية بالكامل في نهاية مارس الجاري، ليباشرا حياة جديدة مستقلة مادياً في كندا.

وكان الأمير هاري وزوجته أحدثا صدمة هزت العائلة الملكية مع إعلانهما في يناير الماضي أنهما يريدان التحرر من قيود الحياة ضمن العائلة الملكية.

واشتكيا من تدخلات الصحافة، وهي قضية أزعجت الأمير هاري الذي شكلت مطاردة المصورين لوالدته الأميرة ديانا حتى وفاتها في حادث سير بباريس عام 1997، عقدة.

وأثار قرارهما غضباً وذهولاً في صفوف محبي العائلة الملكية في بريطانيا، إلا أن هاري وميغان استقبلا بحرارة خلال الالتزامات الرسمية التي قاما بها في الأيام الأخيرة.

Loading...