الدور ة الأولى لمهرجان “الدار البيضاء” الأول للفيلم العربي

0 480

بدأت فعاليات الدور ة الأولى لمهرجان “الدار البيضاء” الأول للفيلم العربي ، للفيلم المغربي “إطار فارغ”.

و قد قام بالعمل بطولة وتأليف وإخراج الفنانة المغربية سناء عكرود، الذي يعد تجربتها الثانية في الإخراج والتأليف، وتدور أحداثه عن  سيدة تدعى “فاطمة” حامل في الشهر السادس، وتضطرها الظروف إلى السفر من قريتها النائية إلى المدينة الضخمة بصخبها وزحامها، فيُحدِث عبورها ثورة تهز الرأي العام وتغير مصير قريتها المنسية.

ومن المقرر أن يشهد حفل الافتتاح تكريم 3 من نجوم وصناع السينما العربية، هم: المخرج الجزائري أحمد راشدي، والمخرج المصري خالد يوسف، والممثلة المغربية آمال عيوش، التي تعد واحدة من أهم نجمات السينما المغربية.

ويضم المهرجان 25 فيلما من 11 دولة تشارك في 3 أقسام، هي المسابقة الرسمية وبانوراما الفيلم العربي وبانوراما السينما المغربية.

وتضم المسابقة الرسمية 8 أفلام هي: “كيمرة” إخراج عبدالله الجنيدي من الإمارات العربية المتحدة، و”تراب الماس” إخراج مروان حامد من مصر، و”الرحلة” إخراج محمد الدراجي من العراق، و”مسافر حلب إسطنبول” إخراج أنداش هازيندا أوغلو من الأردن – تركيا، و”ليلي” إخراج فوزي بن سعيدي من المغرب، و”لدي” إخراج محمد بن عطية من تونس، و”إلى آخر الزمان” إخراج ياسمين الشويخ من الجزائر، و”كتابة على الثلج” إخراج رشيد مشهراوي من فلسطين.

وتحظى دولة الإمارات العربية المتحدة بنصيب الأسد بالمشاركة بأفلام “كيمرة” في المسابقة الرسمية، إضافة إلى “شباب شياب” و”الرجال فقط عند الدفن” في بانوراما السينما العربية.

ويرأس المخرج الجزائري أحمد راشدي، لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للمهرجان، والتي تضم في عضويتها السيناريست تامر حبيب من مصر، والممثلة كارمن لبس من لبنان، والناقد حسن حداد من البحرين، والممثلة لطيفة أحرار من المغرب.

ويعد المهرجان الأول من نوعه في المملكة المغربية، إذ تحتضن عشرات المهرجانات غير المتخصصة في الفيلم العربي، كما أنه يعد أول تظاهرة سينمائية كبيرة تقام في مدينة الدار البيضاء.

ويحتضن المهرجان ندوة مهمة عن واقع السينما العربية، يجري خلالها مناقشة المشكلات التي تواجه السينما العربية، وكيفية التعاون بين السينمائيين العرب في إنتاجات مشتركة.

Loading...