الرباط تحتفل بالذكرى الأربعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وكولومبيا

0 12٬988

أتحفت المجموعة الموسيقية الكولومبية “لوس غايتيروس دي سان جاسينتو”، مساء اليوم الثلاثاء، مختلف شرائح الجمهور الغفير الذي حج إلى المكتبة الوطنية للمملكة المغربية، بتشكيلة موسيقية على إيقاعات آلة “الغايتا” وموسيقى “الكومبيا” الفريدة. وقد شكل هذا الحفل الموسيقي، الذي يندرج في إطار الاحتفال بالذكرى الأربعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وكولومبيا، مناسبة لاستكشاف نمط موسيقي متعدد الثقافات يمزج بين الرقصات الإفريقية وأزياء وموسيقى الفلامينكو الإسبانية. كما شكل تكريما لعضو مجموعة “لوس غايتيروس دي سان جاسينتو”، جون فوينتيس، الذي توفي قبل أسبوعين خلال جولة فنية رفقة المجموعة التي أقامت بالمكتبة الوطنية أول حفلاتها منذ وفاته.

وغاصت المجموعة الموسيقية بالجمهور، من خلال آلاتها الموسيقية المشكلة من المزامير التقليدية والطبول وآلة “الماراكاس” المحلية، في أجواء بهيجة أضفت عليها الرقصات الإفريقية رونقا وحبورا.

وفي تصريح بالمناسبة، قالت سفيرة كولومبيا بالرباط، ماريا ديل بيلار غوميز فالديراما، إن تنظيم هذا الحفل الموسيقي يهدف إلى تعريف الجمهور المغربي بالثقافة والتاريخ والتراث الكولومبي.

وأشادت السفيرة بالمستوى العالي لمجموعة “لوس غايتيروس دي سان جاسينتو” التي تعتبر أهم فرقة موسيقية فلكلورية في كولومبيا، وتعكس تقليدا يمتد على مدى أزيد من ستة عقود.

من جانبه، أبرز السكريتير الأول المكلف بالشؤون الدولية والثقافية بسفارة كولومبيا، فادو بليل بيتار، أهمية العلاقات الثقافية المغربية-الكولومبية في التقريب بين شعبي البلدين. وأشار السيد بليل بيتار إلى أن حفل اليوم يندرج في إطار توطيد العلاقات الثقافية بين الشعبين المغربي والكولومبي، بحيث أتاح للجمهور المغربي الاطلاع على الفلكلور الكولومبي واكتشاف مجموعة موسيقية فريدة من نوعها.

وأعرب قائد المجموعة الموسيقية، رافاييل كاسترو فرنانديز، عن سعادته بالمشاركة في هذا الحفل المقام على أرض المغرب، وبتعريف جمهور المملكة بالفن والموسيقى الكولومبيين. واعتبر أن هذه التظاهرة تتيح للجمهور المغربي فرصة للتعرف عن كثب على فن موسيقي يحمل رمزية كبيرة.

وقد تأسست مجموعة “لوس غايتيروس دي سان جاسينتو” في منتصف الأربعينات بقرية “سان جاسينتو”، وهي مجموعة موسيقية كولومبية تقليدية استوحت اسمها من “الغايتا”، وهي آلة نفخ موسيقية تقليدية. كما تستخدم المجموعة، التي فازت في 2007 بجائزة غرامي اللاتينية عن ألبومها الموسيقي “Un fuego de sangre pura”، آلات أخرى مثل الطبول و”الماراكاس” والأكورديون.

Loading...