الرجاء البيضاوي أنزل ستار على الوداد بفوز تاريخي

0 95٬521

فاز فريق الرجاء البيضاوي و أنزل ستار على الوداد في الديربي  بفوز تاريخي الذي انتهى بالتعادل 4-4، بالعديد من المشاهد المثيرة خلال المباراة التي جمعتهما على ملعب محمد الخامس، في إياب الدور ثمن النهائي من كأس محمد السادس للأندية الأبطال.

الرجاء تأهل للدور ربع النهائي بفضل قاعدة الهدف الاعتباري، بعدما تعادل ذهابا على أرضه ووسط جماهيره بنتيجة 1-1 مطلع الشهر الجاري.

ريمونتادا تاريخية

شهد اللقاء، الذي جمع الفريقين، “ريمونتادا” تاريخية من جانب الرجاء الذي كان متأخرا بنتيجة 1-4 حتى جاءت الدقيقة الـ74 ليقلص حميد أحداد الفارق بتسجيل الهدف الثاني للضيوف، لتشتعل أجواء المباراة.

وفي الدقيقة الـ88 سجل محسن متولي الهدف الثالث للرجاء من ركلة جزاء نفذها بطريقة رائعة للغاية، قبل أن ينجح الكونغولي مالانجو نجيتا في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدلا من الضائع، لتشتعل المدرجات بشكل لا يصدق.

وتعد هذه أكثر مباراة في تاريخ مواجهاتهما تشهد غزارة تهديفية بين الفريقين، بتسجيل 8 أهداف بواقع 4 أهداف للرجاء ومثلها للوداد.

حماس الجماهير

شكل ديربي الرجاء ومنافسه اللدود الوداد فرصة كبيرة لجماهير الفريقين للإبداع في مدرجات ملعب محمد الخامس، ما جعل صدام الغريمين يجذب أنظار العديد من وسائل الإعلام العربية.

ملعب محمد الخامس شهد توافد 45 ألف متفرج من جماهير الوداد والرجاء، وشرعوا باحتفالية كبيرة، ورفعوا العديد من اللافتات التي جذبت انتباه المشاهدين.

ورفعت جماهير الوداد، المتمثلة في أولتراس “وينرز”، لافتة عملاقة كتبوا عليها “ليس كل ما تناله عيناك تطاله يداك”، في إشارة إلى محاولة جماهير الرجاء تقليد أنصار الوداد.

في المقابل، رفعت جماهير الرجاء لافتة عملاقة لانتقاد جماهير غريمهم، ليتواصل الصراع الأزلي بين جمهور الغريمين.

Loading...