الساحة الفنية المصرية تودع المنتصر بالله بكلمات مؤثرة

0 43٬347

نعت الساحة الفنية المصرية، الممثل المنتصر بالله، الذي رحل عن عالمنا، اليوم السبت 26 ، عن عمر ناهز الـ70 عاما، بعد صراع طويل مع المرض.

وعانى الفنان الراحل من العديد من الأمراض المزمنة التي بدأت معه عام 2008 عندما أصيب بجلطة في ‏المخ، تسببت في إبعاده عن التمثيل، بعد إصابته بالشلل.

وأعرب الفنان محمد صبحي، عن حزنه الشديد لوفاة المنتصر بالله، وكتب على صفحته بموقع “فايسبوك”: “إنا لله وانا إليه راجعون صديق العمر وزميل الكفاح منذ عام 1972.. رحل الفنان والإنسان المنتصر بالله.. بعد رحلة طويلة ومؤلمة مع المرض.. كنت صديقاً وحبيباً بدأنا أدوار ثانوية كثيرة وحلمنا وكافحنا”.

وأضاف “لقد أثبت أنك فنان مختلف عن كل من حولك.. ستظل في ذاكرة جمهورك المصري والعربي خفة الظل العالية.. ندعو الله لك بالرحمة والمغفرة.. وللأسرة زوجتك الغالية عزيزة وأبنائك الصبر والسلوان”.

كما حرص الفنان أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، على نعي الفنان الراحل، ونشر عبر حسابه الرسمي على موقع “أنستغرام” صورة للمنتصر بالله، وعلّق عليها: “وداعاً الفنان الكبير المنتصر بالله”.

كما نشر الفنان محمد هنيدي صورة للفنان الراحل المنصر بالله عبر حسابه الرسمي علي موقع “تويتر” قائلا “البقاء لله في المنتصر بالله.. ربنا يرحمك يارب”.

من جانبه، نعى النجم آسر ياسين، الفنان الراحل المنتصر بالله عبر حسابه الشخصي على “تويتر” قائلا “البقاء لله.. وفاة الفنان القدير المنتصر بالله ربنا يرحمك ويصبر أهلك”.

فيما كتبت الإعلامية بوسي شلبي عبر حسابها الشخصي على موقع (أنستغرام ) “البقاء لله الفنان المنتصر بالله”.

والمنتصر بالله، حاصل على ماجستير فنون مسرحية بعد تخرجه من معهد الفنون بـ8 سنوات وتحديدًا في عام 1977، وكان ظهوره الأول مع فرقه ثلاثي أضواء المسرح ببداية سبعينيات القرن الماضي بعد تخرجه مباشرة، ليضع قدمه بثبات في الوسط الفني ويتألق في تجسيد الشخصيات التي يقدمها، وخصوصًا إن كانت فكاهية.

ورغم أنه لم يحصل على البطولة المطلقة، فإنه كان في معظم أعماله محورا للأحداث، وشخصية مؤثرة في الأعمال الفنية التي شارك بها.

ومن أبرز أفلام المنتصر بالله “أسوار المدابغ، التحدي، الحدق يفهم، الزمن الصعب، الشيطانة التي أحبتني، الطيب أفندي، الفضيحة، المعلمة سماح، المغنواتي، المواطن مصري، حارة الجوهري، ياتحب ياتقب، حنحب ونقب، شفاه غليظة، ضد الحكومة، فقراء ولكن سعداء، محامي تحت التمرين، ممنوع للطلبة، نأسف لهذا الخطأ، ناس هايصة وناس لايصة، يا ما أنت كريم يارب”.

وفي المسرح شارك في أعمال منها: “استجواب، حضرات السادة العيال، عائلة سعيدة جدا، شارع محمد علي، علشان خاطر عيونك، مطلوب على وجه السرعة، العالمة باشا”.

أما عن أعماله الدرامية فمنها “أنا وأنت وبابا في المشمش، حكايات بناتي، حقا إنها عائلة سعيدة جدا، شارع المواردي، لن أمشي طريق الأمس، الصحيح ما يطيح، أبناء ولكن، أيام المنيرة، أرابيسك، آن الآوان، ماكو فكة، عيون، الدنيا لما تلف”

Loading...