السنغالي ديديو يتعرض لإساءة عنصرية عبر الإنترنت .

0 30٬403

تعرض السنغالي فامارا ديديو مهاجم بريستول سيتي لإساءة عنصرية عبر الإنترنت بعدما أهدر ركلة جزاء خلال هزيمة ناديه 1-صفر أمام سوانزي سيتي في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي لكرة القدم يوم السبت.

ومنح كونور روبرتس التقدم بهدف لسوانزي قبل الاستراحة قبل أن يهدر ديديو (27 عاما) ركلة جزاء في الدقيقة 69 وسدد في القائم.

وبعد المباراة نشر المهاجم السنغالي الدولي صورة من رسالة وصلت إليه من شخص على تويتر فيها ثلاث موزات، ورد ديديو “لماذا؟؟”.

وكتب بريستول في حسابه على تويتر “نحن نساند فامارا ديديو وأي شخص يعاني من العنصرية بأي شكل أو طريقة. لا يوجد عذر أو تبرير لمثل هذا التصرف المقزز”.

وتأتي هذه الواقعة بعد أيام قليلة من تعرض ويلفريد زاها مهاجم كريستال بالاس وديفيد ماكجولدريك لاعب شيفيلد يونايتد لإساءات مشابهة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

Loading...