المخرج الإيراني محمد رسولوف، يفوز بجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي .

0 32٬560

فاز فيلم “لا يوجد شر”، للمخرج الإيراني محمد رسولوف، بجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي، الذي اختتمت فعالياته السبت 29 فبراير 2019 .

الفيلم، الذي تم تصوير سرا في إيران، يتناول قصة 4 أشخاص تم اختيارهم لتنفيذ عقوبة الإعدام والورطة الأخلاقية التي تعرض لها كل منهم، وتداعيات ما سيظهرونه من تحد عليهم وعلى المحيطين بهم.

ومنعت السلطات الإيرانية رسولوف من مغادرة البلاد لتسلم الجائزة. وتسلمت ابنته باران التي تمثل في الفيلم الجائزة بدلا منه.

وقالت “إنني مرتبكة وسعيدة جدا بهذه الجائزة، ولكن في الوقت نفسه حزينة لأنها لمخرج لم يستطع الوجود هنا الليلة. ولذلك فبالإنابة عن كل الفريق أقول هذه له”.

وقال جيريمي أيرونز رئيس لجنة التحكيم وهو يصف الفيلم إنه يحكي “أربع قصص تظهر كيف يلقي نظام مستبد شباكه على المواطنين العاديين بغرض جرهم نحو الوحشية”.

ولفت إلى أن الفيلم “يطرح أسئلة عن مسؤولياتنا وخياراتنا التي نقوم بها في الحياة”.

وحصل الفيلم الدرامي (نيفر ريرلي سمتايمز أولويز) للمخرجة إليزا هيتمان على المركز الثاني وجائزة الدب الفضي.

ويتناول الفيلم قصة مراهقتين في الريف الأمريكي تتحديان نشطاء مناهضين للإجهاض، وتتحديان أيضا الفقر والتحرش النفسي والعقلي وارتفاع تكاليف الرعاية الصحية للإجهاض الذي تحتاجه إحداهن.

وحصل المخرج الكوري الجنوبي هونج سانجسو على جائزة الدب الفضي لأفضل مخرج عن فيلم “المرأة التي ركضت” (ذا ومان هو ران) ويتناول قضايا الصداقة بين النساء والوحدة والرجال المتطفلين.

ذهبت جائزة الدب الفضي لأفضل ممثلة إلى باولا بير عن دورها في فيلم “حورية البحر”، للمخرج الألماني كريستيان بيتسولد.

وجائزة الدب الفضي لأفضل ممثل حصدها إليو جيرمانو عن دوره في فيلم “بعيد عن الأنظار”، للمخرج الإيطالي جيورجيو ديريتي.

أما جائزة الدب الفضي لأفضل سيناريو، فقد حصل عليها فابيو وداميانو دينوسينسو عن فيلم الإيطالي “حكايات سيئة”.

وحصل على جائزة الدب الذهبي للتميز الفني العالي: لأفضل كاميرا يورجن يورجينز عن فيلم “داو. ناتاشا”، للمخرج إيليا خرشانوفسكي وإيكاترينا أورتل من روسيا.

أما جائزة الدب الذهبي للدورة السبعين برليناله، فقد حصل عليها فيلم “محو التاريخ” من إخراج بينوا ديلبن وجوستاف كيرفيرن فرنسا.

وذهبت جائزة برليناله لأحسن فيلم وثائقي “المشعة أجسامهم”، للمخرج المولود في كمبوديا ريثى بانه.

وكان يتنافس على جائزة “الدب الذهبي” 18 فيلما بمهرجان برلين السينمائي الدولي “برليناله” في دورته الـ70.

وتمنح الجائزة لأفضل فيلم، بينما تُمنح “الدببة الفضية” لأفضل مخرج وأفضل ممثل.

ويعد “برليناله” من أهم المهرجانات السينمائية في العالم بجانب كان والبندقية.

ويقود الممثل البريطاني جيرمي أيرونز لجنة التحكيم، وتضم اللجنة نجوما مثل الممثلة الفرنسية برنيس بيجو والممثل الإيطالي لوكا مارينيلي.

Loading...