بالفيديو … شرطي فنلندي يواجه فيروس كورونا بالغناء الأوبرالي .

0 22٬511

حقق مقطع مصور لشرطي فنلندي يعشق الغناء الأوبرالي، انتشاراً واسعاً عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بعدما حاول محاربة الملل الناجم عن إجراءات العزل في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وشوهد المقطع المصور أكثر من مليون مرة عبر “يوتيوب” ويظهر فيه بيتروس شروديروس وهو يغني النسخة الفنلندية من الأغنية السوفيتية “أحب الحياة” وهو يسير ببزته في شوارع مدينة اولو شمال البلاد حيث يعمل.

وقال شروديروس، وهو تينور وشرطي في هذه المدينة الواقعة على بعد حوالي 200 كيلومتر جنوب الدائرة القطبية: “أردت أن أغني شيئاً يبلسم فعلاً قلبي”.

وأوضح أن الأغنية تعد أن “الليل سينقضي والصبح سيحل مع وصول يوم جديد مشرق” وهي “توفر المواساة” خصوصاً للأشخاص الذين يقيمون بمفردهم أو المعوقين في ظل الأزمة الصحية الراهنة.

وبعد أقل من 24 ساعة على بث الأغنية عبر الإنترنت، قال الشرطي إنه “صعق بتلقيه مئات رسائل الشكر من كل أنحاء العالم؛ لا سيما من أوروبا وأستراليا وروسيا والولايات المتحدة”.

وأكد شروديروس: “كتبت لي شابة تخضع للعلاج في المستشفى لتقول لي إنها شاهدت الفيديو وبكت”.

وقال إنه يحرص على الرد على كل الرسائل التي تلقاها.

وقبل 22 عاماً، علق شرودوريس عمله في الشرطة ليدرس الغناء الأوبرالي مع أحد أشهر الأستاذة في فنلندا أيسكو يورفلين، قبل أن ينضم إلى أوبرا فنلندا الوطنية. وعاد إلى صفوف الشرطة في عام 2012 بموازاة مسيرته الموسيقية.

ومنذ نهاية مارس/آذار، أغلقت المدارس والجامعات أبوابها في فنلندا وأغلقت حدود البلاد أمام غير المقيمين على أراضيها من أجل احتواء وباء (كوفيد-19)، الذي أسفر حتى الآن عن 94 وفاة في هذا البلد. ومنعت أيضاً التجمعات التي تزيد على عشرة أشخاص.

Loading...