بطولة المانيا: شالكه ينتزع المركز الثاني مستفيدا من تعادل دورتموند

0 704

برلين, 3-3-2018 (أ ف ب) – انتزع شالكه المركز الثاني بفوزه على ضيفه هرتا برلين بصعوبة 1-صفر وتعادل بوروسيا دورتموند مع مضيفه لايبزيغ 1-1 السبت في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الالماني لكرة القدم.

في المباراة الاولى، اكتفى شالكه بتسجيل هدف وحيد عبر الكرواتي ماركو بياسا الذي تابع في المرمى بيمناه كرة وصلته من الارجنتيني فرانكو دي سانتو (37) فرفع رصيده الى 43 نقطة متقدما بفارق نقطة واحدة على بوروسيا دورتموند الذي ارتضى بالتعادل مع لايبزيغ وصيف بطل الموسم الماضي في اول موسم له في دوري النخبة.

وتقدم لايبزيغ عبر الفرنسي الشاب جان كيفان اوغوستان بعد كرة بينية خلف الدفاع من الغيني نابي كيتا تابعها بيمناه على يسار الحارس السويسري لدورتموند رومان بوركي (29).

وادرك الفريق الزائر التعادل بعد ان مرر السوري الاصل محمود داوود كرة الى ماركو رويس لم يتوان الاخير في ايداعها شباك الحارس المجري بيتر غولاتشي (38).

وبقي اينتراخت فرانكفورت رابعا برغم فوزه على ضيفه هانوفر بهدف وحيد ايضا سجله الالماني من اصل انغولي داني دا كوستا من متابعة رأسية لكرة نفذها الهولندي من اصول كندية جونايثن دي غوزمان من ركلة ركنية (39).

وتراجع لايبزيغ (39 نقطة) الى المركز السادس الاخير المؤهل الى الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) برصيد 39 نقطة بعد ان تغلب باير ليفركوزن على مضيفه فولفسبورغ 2-1 وصعد الى المركز الخامس (41 نقطة) .

وكان باير ليفركوزن سباقا لافتتاح التسجيل بعد حصوله على ركلة جزاء تسبب بها مكسيميليان ارنولد بارتكابه خطأ في المنطقة المحرمة ضد كاي هافيرتس انبرى لها بنجاح الارجنتيني لوكاس الاريو (31).

وعزز يوليان برندت تقدم الضيوف بعد ان تابع كرة متقنة من الاريو (78)، لكن رد فولفسبورغ جاء بعد دقيقة وقلص الفارق عن طريق السويسري ادمير محمدي بتسديدة قوية من خارج المنطقة اسكنها اعلى الزاوية اليسرى (79).

وفاز هوفنهايم على مضيفه اوغسبورغ بهدفين نظيفين وانتقل الى المركز الاسابع برصيد 35 نطقة، وبات قريبا من الفرق التي تتنافس على بطاقات الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ)، فيما توقف رصيد اوغسبورغ عند 32 نقطة في المركز التاسع.

وتقدم هوفنهايم بعد مرور نصف ساعة من زمن الشوط الاول عبر الدولي الكرواتي اندري كراماريتش الذي تابع برأسه في الشباك كرة عرضية من بنيامين هوبنر.

وفي الشوط الثاني، عزز هوفنهايم تقدمه بالهدف الثاني بعد ان قاد كراماريتش هجمة معاكسة ومرر الكرة الى سيرج غنابري الذي تابعها بيمناه في الشباك (50).

وتعادل هامبورغ سلبا مع ضيفه ماينتس الذي نقصت صفوفه بطرد الالماني النيجيري الاصل ليون بلوغون في الدقيقة 61 لنيله الانذار الثاني قبل ان ينقذه حارسه الشاب فلوريان مولر (20 عاما) من ركلة جزاء احتسبت جراء هذا الخطأ انبرى له الصربي فيليب كوستيتش (62).

واعتبر مدرب هامبورغ بيرند هولبراخ ان فريقه بحاجة الى “معجزة صغيرة” كي يتفادى الهبوط الى الدرجة الثانية لاول مرة في تاريخه علما بانه الفريق الوحيد الذي لم يلق هذا المصير منذ انطلاق البوندسليغا عام 1963، وقال بعد المباراة “الاستسلام ليس من طبعي، لكن نحن بحاجة الى معجزة صغيرة”.

واضاف “اني آسف حقا لهذا الفريق ولانصاره لاننا لم نستطع ان نتوج جهودنا. حصلنا على ركلة جزاء، لكن العصبية احيانا تكون عاملا مؤثرا”.

وتابع “علي ان انهض بالفريق من جديد. لا استطيع فعل شيء اليوم، وسأنام على ما حصل في هذه الامسية”.

ويحتل هامبورغ المركز السابع عشر قبل الاخير، وكان تفادى الهبوط باعجوبة في المواسم الثلاثة الاخيرة.

وافتتحت المرحلة الجمعة بتعادل بوروسيا مونشنغلادباخ مع ضيفه فيردر بريمن 2-2، وتختتم الاحد بلقاءي كولن الاخير مع شتوتغارت، وفرايبورغ مع بايرن ميونيخ المتصدر الذي بات على امتار قليلة من اللقب السادس على التوالي.

Loading...