بعد صفعة ويل سميث.. ريا أبي راشد تكشف قائمة العقوبات المتوقعة

0 57٬772

أدانت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، المسؤولة عن جوائز أوسكار، اعتداء ويل سميث على زميله كريس روك خلال حفل توزيع الجوائز.

وقالت الأكاديمية في بيان: “ندين تصرفات السيد سميث. لقد بدأنا رسميا تحقيقا حول الواقعة، وسنبحث إمكانية اتخاذ إجراءات أخرى، والتبعات المرتبطة بلوائحنا وقواعد السلوكيات وقانون ولاية كاليفورنيا”.

ويأتي ذلك وسط تقارير صحفية حول إمكانية سحب جائزة أوسكار أفضل ممثل بدور رئيسي التي حصل عليها ويل سميث عن فيلم “King Richard”، بسبب تعارض واقعة ضربه لكريس روك مع لوائح الأكاديمية التي تمنع العنف وقوانين ولاية كاليفورنيا التي تجرمه.

وغضب ويل سميث من دعابة أطلقها كريس روك حول إصابة زوجته بمرض “الثعلبة” الذي تسبب في فقدانها لشعرها، وصعد إلى المسرح ليضرب مقدم الحفل قبل أن يعود إلى مقعده ويحذر روك من التفوه بأي عبارة أخرى تتضمن اسم زوجته.

وبعدها بدقائق تم إعلان فوز ويل سميث بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل في دور رئيسي، ليصعد إلى المسرح مجددا ويلقي كلمة بكى فيها وهو يتحدث عن التنمر والدفاع عن أفراد عائلته وهوليوود المليئة بالأشخاص أصحاب السلوك العدائي الذين يجب عليه تقبلهم والابتسام لإهاناتهم.

من جانبها أعلنت شرطة لوس أنجلوس أن كريس روك رفض الإبلاغ عن واقعة تعرضه للضرب، لكن الإعلامية اللبنانية ريا أبي راشد أشارت إلى أن سميث قد يتعرض لعقوبات أخرى فضلا عن سحب الجائزة.

وقالت ريا أبي راشد في مداخلة مع برنامج “الحكاية” عبر قناة MBC مصر: “خلال أول 3 دقائق بعد الواقعة كلنا اعتقدنا أن ما حدث جزء من العرض، وسيناريو متفق عليه بين ويل سميث وكريس روك، لكن ملامح الغضب على وجه ويل سميث بعد ذلك أكدت لنا أنه كان تصرفا وليد اللحظة، ومع ذلك لم نستوعب ما حدث، خاصة أن ويل صعد على المسرح بعدها لتسلم الأوسكار”.

وأضافت: “من العقوبات المحتملة سحب الجائزة، أو سحب عضويته في الأكاديمية بالإضافة إلى عقوبات كثيرة أخرى، وقد لا تطبق عليه عقوبات بناء على التحقيق”.

وتابعت: “ويل سميث نجم له شعبية كبيرة، وإذا تقبلنا ما قام به سيكون ذلك بمثابة الترويج للعنف، وهو وزوجته يتحدثان من فترة عن حياتهما الخاصة، وقد يتخيل البعض أن من حقه التدخل في حياتهما، وأعتقد أن ذلك أحد الأسباب التي أدت لما حدث في الحفل”.

ومضت قائلة: “المشكلة من الطرفين، فلا يجوز أن يتنمر كريس روك على زوجته، لكنه كوميدي مهمته البحث عن النكتة، وفي هذه الحالة لم تكن نكتة جيدة، ورد فعل ويل سميث لم يكن متوازنا وأعتقد أنه سيندم عليه”.

Loading...