بلاغ : وزارة الثقافة والاتصال تنهي أن اللائحة المنشورة بالموقع الرسمي لقطاع الثقافة هي لائحة أولية

0 862

على إثر الجدل الذي رافق توزيع الدفعة الأولى من البطاقة المهنية للفنان والبطاقة المهنية لتقنيي وإداريي الأعمال الفنية برسم الدورة الأولى من سنة 2019، أصدرت وزارة الثقافة والاتصال بلاغا تنهي من خلاله لجنة البطاقة الفنية إلى علم كافة الفنانين وتقنيي وإداريي الأعمال الفنية أن اللائحة المنشورة بالموقع الرسمي لقطاع الثقافة، والمتضمنة لأسماء الحاصلين على البطاقة المهنية للفنان برسم الدورة الأولى، هي لائحة أولية، تشمل الدفعة الأولى من الحاصلين على البطاقة، الذين تمكنت اللجنة من إتمام دراسة ملفات طلباتهم.

وأكدت اللجنة أنها ستواصل معالجتها للملفات المتبقية برسم الدورة الأولى، على أن يتم الإعلان عن الدفعة الثانية قبل متم شهر أكتوبر، لتباشر دراسة الطلبات الواردة عليها برسم الدورة الثانية في فاتح نونبر المقبل وتنهيها قبل متم السنة الجارية.

وأوضحت اللجنة، التي تتكون من المنظمات والنقابات الأكثر تمثيلية للمهن الفنية بسائر تعبيراتها، فضلا عن ممثلين اثنين عن الوزارة لجميع الفنانين وتقنيي وإداريي الأعمال الفنية، أنها تشتغل وفق النصوص القانونية المنظمة لبطاقة الفنان، لاسيما الظهير الشريف رقم 1.16.116 الصادر بتاريخ 25 غشت 2016 بتنفيذ القانون رقم 68.16 والمتعلق بالفنان والمهن الفنية، والمرسوم التنظيمي رقم 2.17.567 الصادر في 25 أكتوبر 2017 المتعلق بتحديد شروط وآليات ومعايير منح وسحب البطاقة المهنية للفنان والبطاقة المهنية لتقنيي وإداريي الأعمال الفنية.

وعبرت اللجنة عن أسفها لما تم تداوله، خلال هذه الأيام الذي ينطوي على كثير من المغالطات التي لا تمت للحقيقة بصلة، وتمس كرامة وشرف أعضاء اللجنة، فإنها تنفي كل الأخبار الزائفة التي استهدفت التشويش على أعمال اللجنة، ومنها تصريحات تمعن في تبخيس البطاقة المهنية للفنان التي يعتبرها عموم الجسم الفني ببلادنا مكسبا تاريخيا.

وأهابت اللجنة بسائر الفنانين وتقنيي وإداريي الأعمال الفنية الذين لم ترد أسماؤهم في لائحة الدفعة الأولى، أنه، وبعد انتهائها من أشغالها ونشر لائحة الدفعة الثانية، يمكن اللجوء لمسطرة الطعن المنصوص عليها في المادة 12 من المرسوم التنظيمي رقم 2.17.567 الصادر في 25 أكتوبر 2017 المتعلق بتحديد شروط وآليات ومعايير منح وسحب البطاقة المهنية للفنان والبطاقة المهنية لتقنيي وإداريي الأعمال الفنية، والتي تنص على ما يلي “يمكن للمعني بالأمر أن يطعن أمام اللجنة في قرارها، وذلك في أجل أقصاه ثلاثين يوما من تاريخ إعلان نتائج أشغالها أو من تاريخ تبليغه أو توصله بقرار سحب البطاقة. ويمكنه أن يطلب المثول أمام اللجنة، قصد الإدلاء بملاحظاته، مع إمكانية الاستعانة بدفاعه، أو يبعث إلى هذه اللجنة بإيضاحاته مكتوبة في حالة عدم المثول أمامها، ويبلغ القرار النهائي للجنة إلى المعني بالأمر كتابيا”.

وجدير بالذكر أن اللجنة قامت بفرز عدد من الملفات التي لا تستوفي الشروط المطلوبة، مما يستوجب تتميمها من طرف المعنيين، حيث سيتم الإعلان عنها عبر لوائح ستتوصل بها المديريات الجهوية للوزارة.

وختاما، ذكرت اللجنة كافة المهنيين المستفيدين من البطاقة المهنية للفنان والواردة أسماؤهم بالموقع الرسمي للوزارة www.minculture.gov.ma أن عمليات استلام هذه البطاقة، برسم أول دفعة من الدورة الأولى، التي انطلقت يوم الاثنين 30 شتنبر 2019 مباشرة من المديريات الجهوية للوزارة، لا تزال متواصلة  على النحو الأمثل، كما أن فترة إيداع ملفات طلب الحصول على البطاقة المهنية للفنان والبطاقة المهنية لتقنيي وإداريي الأعمال الفنية برسم الدورة الثانية، التي انطلقت يوم 02 شتنبر 2019، ستستمر إلى غاية 31 من أكتوبر 2019.

Loading...