تعرف أكثر على شخصية و حياة البطلة كارول دنفر المعروفة بكاتبن مارفل

0 434

 قد أصدر كثير من المعجبين فيلم “كابتن مارفل” بلهفة شديدة، خاصةً بعد تشويق صناع فيلم “أفنجرز: إنفينتي وور” بظهور البطلة كارول دنفر المعروفة بكاتبن مارفل في الجزء المقبل والأخير من سلسلة أفنجرز.

ومنذ ذلك الوقت، ازدادت حماسة الجمهور للتعرف على شخصية أقوى بطلات عالم مارفل والأنثى الوحيدة في السلسلة، وباتوا يعدون الأيام حتى مارس المقبل، وهو موعد صدور فيلم كابتن مارفل.
وربما يندهش البعض من تحمس الجمهور لكابتن مارفل، كونها ليست بشهرة الأبطال الآخرين في عالم مارفل السينمائي، إلا أن قراء الكوميكس يعلمون أنها أقوى منهم جميعًا، وأول بطلة يصدر لها فيلم بطولة فردية، ولذا يظل ظهور أول تريلر لفيلمها المقبل منذ أيام قليلة حدثًا كبيراً، ومع اهتمام الجمهور بمعرفة أي تفاصيل جديدة عن الفيلم يستعرض موقع Bustle بعض أسرار كابتن مارفل التي لا يعرفها كثيرون.

1- حياتها

مثل سوبرمان تمتلك كابتن مارفل شخصيتيْن لكن الفارق أن شخصيتها الحقيقية كارول دنفر ليست خجولة أو منطوية مثل كلارك كينت بالعكس، فهي تعمل طيارة في الجيش الأمريكي، وتم ترقيتها أكثر من مرة، ثم انضمت إلى المخابرات الأمريكية، وهناك تعرفت على نيك فيوري الذي عرفها على بقية فريق الأبطال الخارقين المعروفين باسم أفنجرز (المنتقمون) لتنضم إلى الفريق.

2- الأقوى في عالم مارفل

اعترف كيف فيج، رئيس استوديوهات مارفل بنفسه أن “كابتن مارفل” هي الأقوى في عالم مارفل، وأقوى من ثور، أيرون مان، وحتى كابتن أمريكا، الأمر الذي يفسر سر تحمس الجمهور لظهورها في الجزء الأخير من أفنجرز.

3- قدراتها

تمتلك كابتن مارفل القدرة على الطيران سواء بشخصيتها الحقيقية كارول دنفر التي تعمل طيارة في الجيش الأمريكي أو بسبب قواها الخارقة، وبالإضافة لذلك تستطيع القتال في الفضاء وعلى كوكب الأرض؛ فقواها ليست محدودة، إذ إن نصفها فضائي وبالتالي تمتلك القدرة على السفر بين الكواكب وضخ كميات طاقة مهولة عبر يديها وجسدها، ببساطة تمتلك قوى أيرون مان دون الحاجة إلى بدلة خارقة لمنحها هذه القدرات.

4- ضحية اعتداء جسدي

لم تخل حياة كارول دنفر (كابتن مارفل) من الأحداث المثيرة للجدل، فإحدى القصص المصورة عرضت جانبا أليما عن حياتها، أنها وقعت ضحية اعتداء جسدي من شرير فضائي في الثمانينيات، وعندها قررت الانسحاب من فريق “المنتقمون” للذهاب ومطاردة المغتصب، ثم عادت بعدها وانضمت للفريق، وعلى الرغم من غياب الدلائل بشأن عرض هذه الحكاية في الفيلم، فإن البعض ازداد إعجابه بالشخصية بسبب قوتها واهتمامها بالحقوق النسوية.

5-  أحداث الفيلم


من المقرر أن تدور أحداث الفيلم في فترة التسعينيات، ونحن نعلم بالفعل أن الممثلة الفائزة بالأوسكار بري لارسون سوف تقوم بدور البطولة، وهي خطوة ذكية من شركة مارفل التي تم انتقادها من قبل؛ بسبب قلة البطلات السيدات الموجودات في أفلامها، وعدم منحهن بطولة مطلقة، ومع اختيار ممثلة بحجم بري لارسون لابد أن يزيد ذلك من شعبية الشركة وأفلامها.

Loading...