توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية : لا يمكن أن نضع الرياضيين في مواجهة المجهول.

0 45٬693

قال توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، إن أولمبياد طوكيو ربما تُلغى لو لم تقم في العام المقبل بسبب جائحة فيروس كورونا.

وفي مارس آذار توصلت اللجنة الأولمبية والحكومة اليابانية إلى قرار لا سابق له بتأجيل الأولمبياد، التي كان من المفترض انطلاقها في يوليو/تموز، بسبب تفشي فيروس كورونا.

وأوضح شينزو آبي رئيس وزراء اليابان أنه لا يمكن إقامة الأولمبياد في 2021 لو لم يتم احتواء الفيروس، وقال باخ إنه يتفهم الأمر.

وسجلت اليابان 17100 إصابة بالفيروس بالإضافة إلى 797 حالة وفاة.

وأبلغ باخ هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “أتفهم هذا الأمر حقا لأنه لا يمكن توظيف ثلاثة أو خمسة آلاف شخص في لجنة منظمة إلى الأبد.

وأضاف “لا يمكن في كل عام أن نتخذ قرارا بتغيير جدول الاتحادات الرياضية حول العالم. لا يمكن أن نضع الرياضيين في مواجهة المجهول”.

وقال باخ إن اللجنة الأولمبية ملتزمة تجاه إقامة البطولة في العام المقبل وإنه من المفترض التفكير في سيناريوهات مختلفة من بينها فرض الحجر الصحي على الرياضيين.

وأضاف “ما الذي يعنيه ذلك للحياة داخل القرية الأولمبية.. كل السيناريوهات المختلفة يتم التفكير فيها ولهذا السبب أقول إنها مهمة هائلة لأن هناك العديد من الآراء المختلفة وليس من السهل التعامل مع ذلك (الآن)”.

وتابع “عندما تكون لدينا رؤية واضحة بشأن كيف سيكون العالم في 23 يوليو 2021 عندها (سنتخذ) القرارات المناسبة”.

Loading...