جان ميشيل أولاس ينتقد قرار رابطة الدوري الفرنسي بإلغاء موسم دوري الدرجة الأولى المحلي لكرة القدم .

0 59٬367

انتقد رئيس نادي أولمبيك ليون، جان ميشيل أولاس، قرار رابطة الدوري الفرنسي بإلغاء موسم دوري الدرجة الأولى المحلي لكرة القدم مبكراً بسبب أزمة فيروس كورونا المُستجد (كوفيد-19) ووصف القرار بأنه “غبي”.

وجاءت تصريحات أولاس بعد حصول دوري الدرجة الأولى الإسباني، أمس السبت، على الضوء الأخضر من الحكومة الإسبانية لاستئناف مبارياته في الشهر المقبل بعد توقفها لنحو شهرين بسبب الأزمة الصحية العالمية.

وحسب تصريحات خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري الإسباني، فإن المباريات من المرجح أن تستأنف في 12 من يونيو المقبل.

ونقلت صحيفة “ليكيب” الرياضية الفرنسية اليوم، الأحد، عن أولاس أنه خلال الشهرين الأخيرين عكف المسؤولون الإسبان على المتابعة والتنسيق مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “اليويفا”، مضيفاً: “الغريب في الأمر هو أن خافيير تيباس حضر نفس الاجتماعات التي حضرها رئيس رابطة الدوري الفرنسي، ديدييه كوليه، وخاصة الاجتماع الذي عقد في 23 أبريل.”

وأردف رئيس ليون: “في الواقع ما قيل في هذا الاجتماع مع اليويفا كان الصبر، وعندما نرى أن مسؤولينا حضروا هذا الاجتماع واتخذوا قرارات مختلفة فلا بد لنا أن نشعر بأننا أغبياء تماما بالفعل.”

وألغت رابطة الدوري الفرنسي بطولتي الدرجتين الأولى والثانية في الشهر الماضي قبل أخر 10 جولات من الموسم ما يعني حرمان ليون صاحب المركز السابع من فرصة اللعب على المستوى الأوروبي في الموسم المقبل بسبب موقعه في القائمة.

وتقدم ليون بطعن أمام محكمة إدارية لكن الطعن رفض يوم الجمعة الماضي لكنه يتوقع أن يتقدم بطعن آخر أمام مجلس الدولة أعلى محكمة في فرنسا وكذلك سيفعل فريقا أميان وتولوز الهابطين.

وردا على سؤال أكد أولاس أنه لم يكن ليغير موقفه الحالي من قرار الإلغاء حتى لو كان فريقه حصل على فرصة للعب في دوري أبطال أوروبا بعد إلغاء الموسم.

Loading...