جويل ديكر يصدر روايته الجديدة بعنوان “لغز الغرفة 622” (L’Énigme de la chambre 622).

0 40٬159

أعلن الكاتب السويسري الشهير جويل ديكر عن صدور روايته الجديدة بعنوان “لغز الغرفة 622” (L’Énigme de la chambre 622)، في مارس المقبل.

وقال الكاتب البالغ من العمر 34 عاما، على حسابه بموقع “أنستغرام”، إن الرواية الصادرة عن دار “فالوا” للنشر ستوزع في المكتبات السويسرية في 17 مارس، ثم في المكتبات الفرنسية في 25 مارس 2020.

 

ويعد ديكر من أكثر الكتاب الفرنكوفونيين قراءة، علما بأنه حاز جائزة الأكاديمية الفرنسية عن رواية “لا فيريتي سور هاري كيبرت”، بالإضافة إلى جائزة “جونكور” لطلاب المدارس الثانوية عن “كتاب بالتيمور” و”لا ديسباريسيون دو ستيفاني مايلر”.

وأشار الكاتب إلى أن أحداث القصة تدور في سويسرا، في قصر فيربييه في جبال الألب، حيث تقع جريمة قتل في إحدى ليالي الشتاء في ديسمبر، ولا تتمكن الشرطة من كشف ملابساتها.

وبعد سنوات، يذهب كاتب إلى هذا الفندق لتمضية إجازته، ليجد نفسه منغمسا في العمل على هذه القضية، وقال ديكر “سيكتشف القراء أن سويسرا ليست هادئة كما يتصور البعض”.

يشار إلى أن بيانات شركة “جي إف كيه” المتخصصة في الأبحاث حول الأسواق والاستهلاك التي حصلت عليها مجلة “ليفر إيبدو”، تظهر أن كتاب “لا ديسباريسيون دون ستيفاني مايلر” بيعت منه أكثر من 700 ألف نسخة في عام 2018، فيما بيعت حوالي مليوني نسخة من كتاب “لا فيريتي سور هاري كيبرت” الصادرة عام 2012، وحوالي 900 ألف نسخة من “كتاب بالتيمور” الصادر عام 2015.

Loading...