خطوة بارقة أمل لمن فقدوا البصر ومن يعانون من بعض أمراض العيون

0 292
 نشرت مجلة ”ساينس“ عن طور العلماء الشبكية باستخدام خلايا جذعية من الإنسان بدلا من العينات الحيوانية لتكون النتائج أكثر دقة.

وتشكل هذه الخطوة بارقة أمل لمن فقدوا البصر ومن يعانون من بعض أمراض العيون مثل التنكس البقعي، الذي يصيب كبار السن في العادة بسبب تلف الشبكية، ومن الممكن أن تقود لاكتشافات علاجية ثورية للمرضى.

وركز الباحثون على الخلايا التي تسمح للبشر برؤية الأزرق والأحمر والأخضر، حيث تؤدي هذه الألوان دورا أساسيا في عملية الإبصار لدى الإنسان.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية؛ فقد عمل الباحثون على ملاحظة السبل التي تسلكها الخلايا المسؤولة عن إبصار الألوان عند الإنسان وتمنحه رؤية فريدة مختلفة عن باقي الثدييات.

ووجد الباحثون أن هذه الخلايا تنمو بشكل تدريجي، ففي البداية تبرز الأجسام المسؤولة عن استشعار الأزرق، وتأتي فيما بعد الخلايا المسؤولة عن الأحمر والأخضر.

 

Loading...