رئيس اتحاد محترفي التنس متفائل بالمستقبل

0 32٬269

غياب أفضل 3 لاعبين على مر العصور هو بمثابة خسارة هائلة بالنسبة لأي رياضة لكن أندريا جاودينتسي رئيس اتحاد محترفي التنس يقول إن رياضته قوية بما يكفي للتقدم والازدهار بعد اعتزال المشاهير الثلاثة السويسري روجر فيدرر والإسباني رفائيل نادال والصربي نوفاك ديوكوفيتش.

وعاد فيدرر إلى الملاعب مؤخرا بعد غياب طويل استمر 14 شهرا بينما يستمر نشاط نادال وديوكوفيتش في منافسات اللعبة ولا يوجد ما يشير إلى عكس هذا الوضع في المدى القريب.

لكن جميع هؤلاء الثلاثة تجاوزا 30 عاما ولابد أن يتركوا المنافسات يوما ما.

وعن ذلك قال جاودينتسي لرويترز “لا أشعر بأي قلق على الإطلاق على رياضاتنا إذا ما فعلنا الصواب.

“وهذا لا يعني الإقلال من شأن هؤلاء الثلاثة. فهم ربما أفضل ما أنجبت رياضتنا حتى الآن وربما يبقوا كذلك حتى وقت طويل جدا جدا”.

ويتقاسم فيدرر الذي سيكمل عامه 40 في أغسطس آب المقبل ونادال (34 عاما) الرقم القياسي العالمي لعدد مرات الفوز بألقاب البطولات الأربع الكبرى برصيد 20 لقبا لكل منهما في حين حصد ديوكوفيتش (33 عاما) 18 لقبا في هذه البطولات حتى الآن.

ويحتل الأمريكي المعتزل منذ 2002 بيت سامبراس المركز الثالث في القائمة برصيد 14 لقبا كبيرا بعد أن اعتقد كثيرون أن رقمه سيصمد طويلا أو ربما للأبد.

واشار جاودينتسي إلى أنه شخصيا كان يعتقد أن رقم سامبراس سيصمد للأبد و”الآن لدينا ثلاثة أشخاص فعلوا ذلك. لذا لا يجب أن نستبعد أي شيء على الإطلاق”.

وتستمر سيطرة “الثلاثة الكبار” على الكثير من البطولات حتى الآن.

وفي أخر 68 بطولة كبرى حصل الثلاثة الكبار على 57 لقبا ومع ذلك يعتقد جاودينتسي أن هذه البطولات ستشهد ظهور أبطال ونجوم جدد في المستقبل.

وقال المسؤول عن ذلك “علينا التحلي بالواقعية رغم علمنا بأن هذه الشخصيات تتطور على مدار أعوام”.

وأضاف “سنتمكن من تقديم شخصيات جديدة وأبطال جدد للجمهور”.

وأشار جاودينتسي إلى أن تفاؤله هذا ينبع من “كون التنس أفضل رياضة فيما يتصل بالمساواة بين الجنسين”.

Loading...