ريهانا تحذّر من العنصرية منتشرة في كل مكان .

0 43٬230

حذّرت المطربة والممثلة الشهيرة ريهانا من أن العنصرية منتشرة في كل مكان، وما زال هناك ظلم كبير في العالم.

وتظهر النجمة القادمة من جزر بربادوس على غلاف عدد مايو المقبل من النسخة البريطانية لمجلة فوغ، مرتدية عصابة للرأس في سابقة هي الأولى من نوعها.

وتحدثت ريهانا البالغة 32 عاماً عن حياتها في لندن وخبراتها في التعايش مع الناس هناك، وتطرقت في كلامها إلى انتشار العنصرية حول العالم، وقالت إنها سعيدة بإقامتها في لندن منذ 3 سنوات، وتستمتع بحياتها بعيداً عن الأضواء.

وذكرت المطربة والممثلة وكاتبة الأغاني أن الطريق ما زال طويلاً نحو التخلص من العنصرية والظلم في العالم، لأن البعض من البشر لا يعرف حتى أنه يمارس ذلك السلوك البغيض.

وأشارت إلى أنها تشعر بالتعاطف مع المكسيكيين في الولايات المتحدة، لأنها عانت من التفرقة وهي طفلة في بلدها بربادوس، لأن أمها مونيكا كانت من مهاجري جويانا البريطانية.

في سياق متصل، أعربت ريهانا عن سعادتها بتجربتها التمثيلية الأخيرة في فيلم «جزيرة الجوافة» الذي عرض العام الماضي، وشاركها البطولة فيه ليتيتيا رايت، ودونالد جلوفر.

وتدور قصة الفيلم في أجواء استعراضية حول موسيقية شابة تسعى إلى تنظيم مهرجان لتحرير ودعم الفقراء والمحتاجين في جزيرة الجوافة، ولو ليوم واحد.

ولم تكن تلك التجربة السينمائية الأولى لريهانا التي شاركت من قبل في 6 أفلام من بينها «الكل أو لا شيء، سفينة حربية، هذه هي النهاية، فاليريان ومدينة الألف كوكب، وأوشن 8».

Loading...