سينما فوكس تستضيف العرض الأول لفيلم الأنيمشن المصري السعودي “الفارس والأميرة”.

0 33٬870

استضافت سينما فوكس بنخيل مول بجزيرة النخلة في دبي، العرض الأول لفيلم الأنيمشن المصري السعودي “الفارس والأميرة” الذي أخرجه بشير الديك، والذي يمثل ثمرة عمل استمر 20 عاماً.

وتفاجأ منتج الفيلم العباس بن العباس أثناء العرض الخاص أن النسخة التي جرى عرضها بالإنجليزية ولا تحمل أي ترجمة باللغة العربية، الأمر الذي أغضب الجمهور من أبناء الجاليات العربية الذين جاءوا ليشاهدوا فيلم أنيمشن مصرياً يحمل أصوات نجومهم الفنانين لينقلهم إلى روائح حياة العرب وزمن الأساطير العربية.

وطالب الحضور بضرورة توافر عرض باللغة العربية لأبناء العرب المقيمين بالإمارات، مؤكدين أن افتقار العمل الفني للهجة المصرية سيؤثر سلباً على قوة العمل.

ويلعب بطولة الفيلم محمد هنيدي ولقاء الخميسي، ودنيا سمير غانم، ومدحت صالح، عبد الرحمن أبو زهرة، وعبلة كامل وماجد الكدواني، إلى جانب أصوات الفنانين الراحلين غسان مطر ومحمد الدفراوي وإحسان القلعاوي.

وكشف منتج العمل الفني العباس بن العباس، لـ”الرؤية” أن “سبب اختياره لتلك القصة تحديداً، كونها واقعية، وأقرب للقصص الخيالية، وكأنها ألفت خصيصاً لفيلم رسوم متحركة”.

وأشار إلى الفيلم شارك فيه أكثر من 230 فني تحريك مصرياً، محاولاً عبر هذا الفيلم أن يرسم ملامح التسامح والسلام التي تتسم بها الشخصية العربية ليصدر العمل الصورة الحقيقية للعرب الخالية من العدائية والتطرف.

وأضاف أن “الفيلم يستند إلى قصة تاريخية تعود للقرن السابع الميلادي، عن الفارس الشاب محمد بن القاسم، الذي أخذ على عاتقه منذ بلوغه سن 15 عاماً، مهمة إنقاذ النساء والأطفال العرب المختطفين من قبل القراصنة في المحيط الهندي، ومغامراته معهم، التي قادته إلى تحدٍ أكبر، وفي السابعة عشرة من عمره، ترك القاسم مدينته البصرة، مع صديقه زيد ومعلمه أبو الأسود، لمواجهة الملك داهر، في مغامرة صعبة لتحرير السند، ولقاء حبيبته”.

وذكر بن العباس أن ” العمل الفني يمثل توليفة فنية جميلة من كبار النجوم منهم سمير غانم وابنته دنيا سمير غانم التي تقدم 4 أغنيات بالفيلم، وكذلك شارك رسام الكاريكاتير الراحل مصطفى حسين برسم صور العمل”.

Loading...