صراع قوي بين الثنائي شاهيد كابور وسلمان خان ……… إليك التفاصيل

0 125

اشتعل الصراع بين الثنائي شاهيد كابور وسلمان خان، بعدما حقّق الثنائي أرقاماً تاريخيةً على مستوى الإيرادات، لم تشهدها السينما الهندية من قبل، لِيتنافسا على قمتها حالياً.

وبعدما استطاع فيلم “بهارات” أن يسجّل رقماً ضخماً خلال افتتاحه، إذ حصد نحو مليار روبية، وصلت إيراداته إثر 3 أسابيع من العرض إلى ما يفوق ٢٢ مليار روبية.

وجاء شاهيد كابور بفيلمه “كبير سينج”، ليهدّد تلك الأرقام، بعدما حقّق في يوم الافتتاح حوالي ٥٠٠ مليون روبية، واقترب عقب أسبوع واحد من ١٥ مليار روبية، في مؤشر لقدرة “كبير سينغ” على تخطي “بهارات” في حال استمرار الفيلم بهذا النجاح أسبوعين آخرين.

فيلم “بهارات” عُرض أول أيام عيد الفطر، ومُصنَّف اجتماعي إنساني، إذ يروي قصة شخص تأثّرت حياته بالانفصال الهندي الباكستاني، وشاركت في بطولته النجمة كاترينا كييف.

أما “كبير سينج” الذي عُرض ٢١ يونيو/حزيران الجاري، فهو مُصنَّف رومانسي إنساني، ويروي قصة شخص تغيّرت حياته تماماً نتيجة وقوعه في الحب، كما شاركت ضمن بطولته كيارا أدفاتي.

ولم يقتصر الصراع بين العملين فقط على الإيرادات، ولكنه وصل إلى “أغاني الفيلم”، حيث إن أغنية “بي خيالي” في “كبير سينج”، أطاحت بالنجاح الساحق الذي حصدته أغنية “سلو موشن” من “بهارات”، حيث حقّقت “سلو موشن” ٩٣ مليون مشاهدة في شهرين، بينما سجّلت “بي خيالي” ٦٤ مليون مشاهدة خلال شهر واحد

Loading...