صورة التقطتها عدسات الباباراتزي (صائدي الصور) لكنها دخلت التاريخ

0 35٬483

نظمت مجلة “باري ماتش” الفرنسية، الإثنين، مزادا على مجموعة من الصور الشهيرة التي نشرت في صفحاتها وأغلفتها بمناسبة الذكرى الـ70 لإطلاقها.

ومن بين هذه المجموعة التي ستعرض في دار “كورنيت دو سان سير” في باريس صور للبابا الراحل يوحنا بولس الثاني بابا الكنيسة الكاثوليكية رقم 264، والنجمين جان بول بلموندو، وبريجيت باردو والرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك والأميرة ديانا، وتتراوح أسعارها بين 1500 و4000 أورو.

ومن أبرز الصور، واحدة للأميرة البريطانية ديانا وهي تجلس وحيدة على متن يخت فخم فيما طيور النورس تحلق فوقها، والتقطت قبل أسبوع واحد من وفاتها في حادث سير بباريس عام 1997.

وقال مارك برينكور رئيس التحرير السابق في “باري ماتش” والقيّم على معرض الصور: “نعم، إنها صورة التقطتها عدسات الباباراتزي (صائدي الصور) لكنها دخلت التاريخ، فهذه صورة الليدي ديانا، التي لم تعش بعدها سوى 8 أيام”.

وثمة صورة أخرى للمصور جاك جاروفالو تعود إلى عام 1974، وهي للممثلة بريجيت باردو التقطها لمناسبة عيد ميلادها الـ40 وتبيّنها وشعرها مزينا بالأزهار.

وأوضح برينكور: “لكي تلتقط صورة في وضعية مماثلة أمام جاك غاروفالو، يجب أن تكون هناك ثقة متبادلة بين النجم والمصور.. لماذا؟ لأنه في ذلك الوقت، كانت تربط النجوم علاقة صداقة مع مصوري (باري ماتش) وصحفييها”.

Loading...