طريقة سهلة و بسيطة للعاج من الإنفلونزا

0 199

كشفت مراكز السيطرة على الأمراض الأمريكية عن إصابة أكثر من 20 مليون أمريكي بالإنفلونزا منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، معتبرة أن تحسين طريقة غسل اليدين تقلل فرص الإصابة.

وذكرت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية أن الطريقة المثلى لتجنب الإنفلونزا غسل اليدين 20 ثانية على الأقل، باستخدام صابون ومياه نظيفة سواء دافئة أو باردة، فضلا عن التأكد من غسل أطراف الأصابع وأسفل الأظافر، وليس فقط راحة اليد والجزء الأمامي منه، ثم شطف اليد وتجفيفها جيدا.

وأضافت: “20 ثانية فقط من غسل اليدين جيدا، بصورة منتظمة ومتكررة خصوصا في الفترات التي تنتشر فيها فيروسات البرد والإنفلونزا، يمكن أن يجنبك الإصابة بها”، موضحة في حالة عدم توفر المياه النظيفة باستمرار لديك، يمكن أن تستخدم معقما أو مطهرا لليدين الذي يحتوي على الكحول لتنظيفها.

ورغم أن هذه الطريقة تبدو سهلة وبسيطة للكل، فإن بحثا أجرته “مجلة صحة البيئة” عام 2013 أشار إلى أن 5% فقط من الأشخاص يغسلون أيديهم بطريقة صحيحة ولوقت طويل كافٍ لقتل الجراثيم، وتوصلوا لهذه النتائج بعد مراقبة أكثر من 3700 شخص وهم يغسلون أياديهم في أحواض الحمامات العامة.

وذكرت العديد من الدراسات أن آلاف الجراثيم تعيش في اليدين، ومنها الإيكولاي أو البكتيريا القولونية، موضحة أنها تنتقل للإنسان عبر لمسه الأشياء المحيطة به، مثل مقابض الأبواب أو الدرابزين، ثم وضع الأيدي على الأعين أو الأفواه قبل غسلها، مشيرة إلى انتقال الجراثيم من شخص لآخر عبر المصافحة باليد والعناق أيضا.

علاوة على تسبب هذه الجراثيم في الإصابة بفيروس الإنفلونزا، ويمكن أن تؤدي أيضا إلى الإصابة بنزلات البرد وعدوى الرئة والإسهال والتهاب السحايا والالتهاب الكبدي وأكثر من ذلك.

Loading...