قرار نهائي.. ميغان ماركل لن تعود إلى بريطانيا

0 14٬515

أكد الكاتب المتخصص في الشؤون الملكية، “توم باور” أن الدوقة ميغان ماركل زوجة الأمير هاري، استخذت قرارًا نهائيًا بعدم العودة إلى المملكة المتحدة مرة أخرى لأنها “ببساطة لا تهتم” بصورتها أمام الرأي العام البريطاني، بحسب ما ورد في مجلة ذا صن البريطانية.

كما أشار باور إلى أن ميغان لن تحاول كسب الرأي العام البريطاني مجدداً لأنها تعتبر ذلك “قضية خاسرة”.

وخلال المقابلة، قال توم باور الذي يقوم حالياً بكتابة كتاب عن حياة ميغان ماركل: “وجهة ميغان النهائية غير مؤكدة حتى هذه اللحظة، ولكنها بالتأكيد لديها كل المقومات التي تؤهلها لأن تكون سياسية أمريكية ناجحة، وعلى الجانب الآخر أعتقد أن بريطانيا أصبحت بمثابة قضية خاسرة للأمير هاري وزوجته”، وأضاف: “الحقيقة أنني أشك في أن ميغان أصبحت لا تبالي بأن يكون مرحّباً بها في لندن أم لا، لأنها ليست لديها نية للعودة”.

ولفت إلى أنه في الوقت الذي وصلت به شعبية ميغان إلى أدنى مستوى لها في المملكة المتحدة منذ زواجها من الأمير هاري إلا أن الأمر مختلف تماماً في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث إن ميغان تتمتع بشعبية جيدة للغاية في الولايات المتحدة، وقد ظهر ذلك بعد زيارتها لنيويورك في سبتمبر عام 2022 لمدة 3 أيام، وخاصة لدى “الديموقراطيين والأقليات والشباب”.

وكان توم باور قد كشف في كتابه الجديد عن علاقة ميغان ماركل وكاميلا دوقة كورنوال، زوجة الأمير تشارلز، التي لم تكن جيدة أبداً، حيث إن الأخيرة وصفت ميغان في إحدى المناسبات بأنها “فتاة وقحة”، وكانت تنظر لميغان على أنها “تبحث عن المتاعب”.

ورجح باور أن صمت ميغان وهاري حيال إعلان الملكة بشأن حصول دوقة كورنوال على لقب الملكة عندما يتوج زوجها ووالد الأمير هاري، ملكا لبريطانيا، بأنه “طريقة ميغان لإعلان الحرب” على دوقة كورنوال وبقية أفراد العائلة المالكة البريطانية.

Loading...