كيانو ريفز يلتقي بإحدى عجباته ….. هدية “تحبس الأنفاس”!

0 112

يثبت “كيانو ريفز” موقفًا تلو الآخر أنه من ألطف الموجودين على ساحة مشاهير هوليوود، وآخر موقف له ما فعله مع إحدى المعجبات وتُدعى “ستايسي هانت”، من ولاية لويزيانا، الولايات المتحدة.

بحسب شبكة CNN الأمريكية، سمعت “ستايسي”، 16 عامًا، أن “ريفز” يصور الجزء الثالث من سلسلة “بيل وتيد” “Bill and Ted” في الشارع المقابل لمنزلها، واقترحت على عائلتها أن تستقبل نجمها المفضل على طريقتها الخاصة.

بناء على ذلك، صممت العائلة لافتة كُتب عليها: “أنت تحبس الأنفاس!””You’re breathtaking!”، في إشارة إلى ظهوره في مؤتمر الألعاب E3 في يونيو، حيث قال للحضور “أنتم تحبسون الأنفاس جميعا” وهي جملة دارجة كناية عن الانبهار والانجذاب، وأصبحت هذه اللحظة رائجة على منصات التواصل الاجتماعي.

بعد ساعات قليلة من تعليق اللافتة، فوجئت “ستايسي” بتوقف سيارة وخرج منها مجموعة من الأشخاص، ورصدت منهم “ريفز”، وقالت عن ذلك إنها كررت جملة “إنه كيانو ريفز” أكثر من 12 مرة متتالية، واقترب منها سائلا إياها: “هل يمكن أن أوقع على اللافتة؟”، وأخيرًا بعد أن استجمعت “ستايسي” نفسها وافقت على ذلك، وكتب لها: “أنتِ من تحبسين الأنفاس”.

التقط المشهد كاتب سيناريو الفيلم، وبعد ذلك التقط “ريفز” صورة مع “ستايسي” وعائلتها، وصافحهم وابتعد عنهم، ونشرت الفتاة الصورة على حسابها وروت القصة من بدايتها، ليشيد معجبوه به وبتواضعه، وقال أحد المستخدمين: “شخص رائع ذو قلب كبير”.

يميل “ريفز” إلى فعل هذه المبادرات اللطيفة، وشوهد ذات مرة يتخلى عن مقعده في مترو الأنفاق، أو يأخذ بضع دقائق من جدوله الزمني في تصوير الأفلام للحديث مع المعجبين، كما أن يُعرف بعدم نشاطه على منصات التواصل الاجتماعي كثيرا، ويُلقب بين كثير من المعجبين بـ”ملك الاحترام” فهو كسيد نبيل يضع دائما مسافة ملائمة بينه وبين السيدات أثناء التصوير معهن.

Loading...