كيم كارداشيان تتخد قرارا بشأن ملابسها التي أثارت غضب اليابانيين

0 101

اتخذت نجمة تلفزيون الواقع، عارضة الأزياء الأمريكية، كيم كارداشيان، قرارا، أمس الاثنين، بشأن خط إنتاج ملابسها الجديد، الذي أثار غضب اليابانيين تحديدا.

وغردت في بيان شاركته عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، بأن “علاماتها التجارية ومنتجاتها تراعي التنوع واستيعاب مختلف الأطياف في جوهرها، وأنها بعد تفكير متأن ومراعاة، سوف تختار اسما جديدا لخط إنتاج الملابس الجديد “سولوشن وير”.

وشكرت “كارداشيان” معجبيها على تفهمهم ودعمهم المتواصل لها.

ويأتي قرار كيم كارداشيان، بعد أن أثارت غضب العديد من اليابانيين، بإعلانها عن تطويرها لخط إنتاج جديد لملابس داخلية تحت اسم “كيمونو”.

ولجأ اليابانيون إلى مواقع التواصل الاجتماعي، الخميس الماضي، للاحتجاج على خط إنتاج جديد لملابس داخلية طورته نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية كيم كارداشيان تحت اسم (كيمونو)، ووصف بعضهم الأمر بسرقة لثقافتهم على نحو يهين الزي التقليدي الذي يقدره اليابانيون.

وأعلنت كيم كارداشيان، الثلاثاء الماضي، أنها ستكشف عن خط إنتاج لمشدات جسم تطورها منذ عام، باعتبارها “حلا فعالا حقا للنساء”.

كما طالب عمدة مدينة كيوتو اليابانية كيم كارداشيان في خطاب مفتوح، بتغيير اسم خط ملابسها الجديد “كيمونو”، وهو اسم الملابس اليابانية التقليدية الشهيرة.

وتعني الكلمة في اليابانية “الأشياء التي تلبس”، وتشير إلى أثواب بطول الجسم مع أحزمة يرتديها الناس في المناسبات الرسمية مثل حفلات الزفاف والجنازات.

Loading...