كيم كارداشيان تنفي انفصالها عن زوجها المطرب كاني ويست .

0 545٬756

فندت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان الشائعات التي توقعت انفصالها عن زوجها المطرب كاني ويست بإرسال تحية له في يوم ميلاده، بعد أن وصفته بأنه «الملك في حياتها»!

وكانت قد ترددت تكهنات بوجود خلافات عميقة تهدد استمرار الحياة الزوجية بين كيم وويست بعد 6 سنوات من الزواج و4 أطفال، بسبب التوتر الناجم عن البقاء في منزل والحجر الصحي.

وتحدثت تقارير عن شكوى كيم (39 عاماً) من انشغال زوجها ويست (43 عاماً) عن الأطفال وعدم مشاركتها في تربيتهم، وهم نورث (6 سنوات)، سينت (4 سنوات)، شيكاغو (سنتان)، سالم (سنة واحدة).

وكتبت نجمة تلفزيون الواقع بوست على موقع سوشيال ميديا تعبر فيه عن حبها لويست الذي وصفته بأنه «ملك» حياتها، وقالت إن الحياة من دونه ليس لها طعم ولا تستحق أن تعاش.

وكان كيم وويست قد تزوجا في حفل زفاف أسطوري في إيطاليا منذ 6 سنوات، بعد قصة حب استمرت عامين، ومن قبلها حاول ويست مراراً وعلى مدى سنوات الظفر بقلب نجمة تلفزيون الواقع.

في سياق متصل، كان الزوجان قد أعلنا تأييدهما لحملة الاحتجاجات ضد العنصرية ضد السود في أمريكا ومساندة حركة «حياة السود مهمة» بعد مقتل جورج فلويد على أيدي رجل شرطة أبيض في مينابوليس.

وعرضت كيم تحمّل نفقات علاج المتظاهرين المصابين، بينما شارك ويست في المظاهرات وأعلن تكفله بنفقات التعليم الجامعي لابنة الضحية.

Loading...