لمياء بومهدي ضمن نجوم السنة الرياضيين في حفل الماسات العشر بالدار البيضاء

0 23٬929

حضر ليلة أمس في حفل الماسات العشر لنجوم السنة الرياضية المغربية الذي أقيم بفندق إدو أنفا بالدار البيضاء  كالعادة من قبل جريدة العالم الرياضي اسم سيدة كرة القدم  النسوية المغربية و العربية لمياء بومهدي كواحدة من رموز الرياضة المغربية التي برز اسمها بشكل ملفث على الساحتين الوطنية و الدولية يستحق الاعتراف و التكريم عقب ظهورها الملفث على الساحتين المغربية و العالمية هذا إلى جانب سجلها الحافل بالإنجازات سواء أثناء تواجدها كلاعبة سابقة ضمن أندية مغربية و عربية و كدولية سابقة حملت ألوان المنتخب المغربي لكرة القدم النسوية و دافعت عنها بكل تفان و إخلاص و كمدربة و كمؤطرة قدمت الشئ الكثير للكرة النسوية المغربية عبر العديد من المحطات الوطنية و الدولية و العربية الأمر الذي جعل منها نجمة لها مكانتها ضمن هذا المحفل الرياضي للماسات العشر هذا و بدأت لمياء بومهدي مشوار سجلها هذا في سن مبكر جدا و تحديدا عندما بلغت الرابعة عشرة من العمر في صفوف فريق مدينة برشيد لكرة القدم للإناث بدعم من المقربين منها بالبيت و تحديدا من والدتها كما ذكر ذات المصدر و بعد فترة وجيزة دخلت لمياء بومهدي خانة اللاعبات المحترفات بإيطاليا رفقة فريق بيروجيا الإيطالي وفق ذات المصدر و بهذه التجربة انتقلت إلى صفوف ناد لبناني حيث أحرزت معه لقبي الدوري و الكأس و بعدد آخر من الألقاب اللبنانية يضيف ذات المصدر و في أعقاب هذا الحضور الكبير للمياء بومهدي تمكنت من العودة الى أرض الوطن لتنضم الى صفوف أحد أكبر الاندية المغربية أهلها هذا الانضمام لتسلم لقب كأس العرش من يدي الأمير مولاي رشيد و كان ذلك عام 2008 تحديدا لتكتمل الصورة بدعوة لمياء بومهدي لحمل ألوان المنتخب العربي و تمثيله في عدد من الملتقيات وهي لاعبة دولية في صفوف المنتخب المغربي للإناث الذي حققت رفقته بلوغ نهائيات كأس أمم افريقيا لكرة القدم النسوية و على صعيد آخر عملت لمياء بومهدي مدربة بفريق الوداد البيضاوي بحسب المصدر ذاته و بالمنتخب المغربي للإناث لأقل من سبعة عشر عاما موقعة بذلك على إنجازات بالغة الأهمية في مسارها الرياضي و هذا ما أهل لمياء بومهدي لأن ترتقي منصة الماسات العشر لنجوم الرياضة المغربية .

Loading...