مزحة مغنية البوب التركية جولشان قد تؤدي لسجنها 3 أعوام

0 21٬536

تواجه مغنية البوب التركية جولشان عقوبة بالسجن تصل إلى 3 سنوات بسبب مزحة ألقتها عن المعاهد الدينية، وفقا لائحة اتهام أعدتها هيئة الادعاء في إسطنبول اليوم الجمعة.

وتواجه المغنية جولشان بيرقدار تشولاق أوغلو اتهاما بالتحريض في لائحة الاتهام، الأمر الذي يقتضى حكما بالسجن بين عام و3 أعوام، حسبما أفادت وكالة أنباء “الأناضول” التركية. ويجب أن تقبل المحاكم القضية أولا.

وجاءت الاتهامات بعد تداول فيديو في وسائل الإعلام الاجتماعي ظهرت فيه وهي تصف أحد زملائها “بالانحراف” بسبب دراسته في مدرسة الإمام حاطب. يشار إلى أن المدارس المعروفة في تركيا باسم مدارس “الإمام حاطب” هي معاهد حكومية تركز على التعليم الديني.

وتخرج في هذه المدارس العديد من الأتراك، ومن بينهم الرئيس رجب طيب أردوغان. ويدفع المنتقدون بأن الحكومة تعيد أسلمة الدولة العلمانية، في ظل تنامي عدد المدارس الدينية.

وذكرت وكالة الأناضول أن جولشان 46/ عاما/ تم القبض عليها الأسبوع الماضي ثم وضعت قيد الإقامة الجبرية لرعايتها لطفل، حيث لا ترى السلطات خطرا من فرارها من العدالة. كما أضافت أنه تم رفض طلب قدمه محاميها لإلغاء وضعها قيد الإقامة الجبرية.

ودعا زعماء أحزاب المعارضة وزملاؤها من الفنانين إلى إطلاق سراحها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وشاركوا رسائل التضامن معها. وكانت نجمة البوب هدفا للجماعات الدينية خلال الشهور الأخيرة بسبب ملبسها على المسرح ودعمها لحقوق المثليات والمثليين.

Loading...