مهرجان الجونة السينمائي يتوج فيلمين مغربيين هما “ميكا”

0 195

اختتمت، أمس الخميس 26 شتنبر 2019 ، فعاليات “منصة الجونة”، المنعقدة على هامش مهرجان الجونة السينمائي، بتتويج فيلمين مغربيين هما “ميكا”، للمخرج المغربي إسماعيل فروخي، الذي فاز بجائزة من شبكة قنوات “OSN”، بقيمة 50000 دولار، كما فاز فيلم “السبعينيات المظلمة”، للمخرج المغربي علي الصافي، بجائزة مقدمة من “ذا سيل بوست برودكشنز” لخدمات المونتاج، وقيمتها 10000 دولار.

وحصل على هذه الجائزة من المشاريع في مرحلة التطوير فيلم “جنى”، للمخرج “إيلي داغر” من لبنان، بينما حصل فيلم “نفس” للمخرج “ريمي عيتاني” على الجائزة نفسها، للأفلام في مرحلة ما بعد الإنتاج.

ووزعت بعد ذلك جوائز الرعاة، حيث حصل فيلم “جني” على جائزة قدرها 15000 دولار من مؤسسة “دروسوس”، وسلم الجائزة المخرج إيلي داغر، وعمر سامح، من مؤسسة “دروسوس”.

وفاز فيلم “في الجون” للمخرج تامر عشري، بجائزة شركة “آي برودكشن”، بقيمة 10000 دولار، وسلم الجائزة أحمد فهمي.

بينما حصل فيلم “ياللا بابا”، للمخرجة إنجي عبيد، على جائزة وقدرها 15000 دولار، من “الطاهر ميديا برودكشن”.

وحصل فيلم “في الجون” لتامر عشري على جائزة أخرى بقيمة 10000 دولار، من شركة “إيرجو ميديا فنتشرز”.

وسلم محمود البط جائزة شبكة راديو وتلفزيون العرب ART، وقيمتها 10000 دولار لفيلم “بنات عبدالرحمن”، وتسلم الجائزة مخرج الفيلم الأردني زيد أبوحمدان.

وحصل فيلم “نافورة الباخشي سراي”، للمخرج محمد طاهر، على جائزة شركة “سينرجي فيلم” بقيمة 10000 دولار.

وحصل فيلم “كابتن الزعتري”، للمخرج علي العربي، على جائزة “نيو سينشري برودكشنز” بقيمة 10000 دولار، وفاز فيلم “رأس مقطوعة”، للمخرج التونسي لطفي عاشور، بجائزة قدرها 10000 دولار، والمقدمة من شركة “لاجوني فيلم برودكشنز”.

وفاز فيلم “بنات عبدالرحمن” بجائزة مقدمة من “روتانا”، بقيمة 10000 دولار، وفاز فيلم “في الجون” بجائزة أخرى بقيمة 5000 دولار، مقدمة من “ورق” بدعم من شركة “ماجيك بينز”.

ونال فيلم “في الجون”، للمخرج تامر عشري، الجائزة المقدمة من فيلم إندبندنت والسفارة الأمريكية، بقيمة 15000 دولار، لمشاركة كاتب سيناريو في إقامة فنية “7 أيام في لوس انجلوس”.

وفاز فيلم “نافورة الباخشي سراي” بجائزة قدرها 15000 دولار، مقدمة من منتدى “فيلم إندبندنت”.

وحصل فيلم “كابتن الزعتري” على جائزة بقيمة 10000 دولار، مقدمة من “ذا سيل كرييتيف ميديا سولوشننز”، وحصل فيلم “في الجون” على دعم عيني غير محدود لخدمات مواقع التصوير من “داخلي وسط البلد”.

ونال فيلم “البحث عن سعدة”، للمخرج الفلسطيني “عرين عمري”، جائزة قدرها 5000 دولار، مقدمة من “آرت سيتي فور سينما أند تي في برودكشن”.

وأخيرا أعلنت مبادرة التعبير السينمائي العالمي “إيفتا”، عن مشاركة كل من فيلم “موسم”، وفيلم “كابتن الزعتري”، في ورشة عمل أو مختبر إبداعي بمهرجان شريك للمبادرة.

بدأ الحفل بكلمة انتشال التميمي، مدير المهرجان، حيث أثنى على كل الأفلام المشاركة، كما شكر فريق عمل “منصة الجونة” السينمائية، على مجهوداتهم طوال أيامها، وتوجه بالشكر لكل الرعاة على دعمهم الكامل للفن الحقيقي.

عقب ذلك، جاءت كلمة سيزا زايد، مديرة منصة الجونة السينمائية، التي وجهت الشكر إلى الحضور وكل فريق العمل، وكذلك كل من بشرى وعمرو منسي وانتشال التميمي وأمير رمسيس، على دعمهم الدائم.

وتم خلال الحفل منح الجوائز للأعمال الفائزة، التي تم تقييمها من قبل لجنة من خبراء السينما، حيث تختار مشروعا في “مرحلة التطوير”، وفيلماً في مرحلة ما بعد الإنتاج، على أن يحصل كل منهما على “شهادة منصة الجونة السينمائية”، وجائزة مالية قدرها 15 ألف دولار.

وكان من أبرز الحضور كل من الفنانة صبا مبارك، والفنانة بشرى، مديرة عمليات المهرجان، والمخرج خيري بشارة، والمنتجة دينا إمام، والمخرج السوري طلال دركي، وانتشال التميمي، مدير المهرجان.

كما حضر أيضا الدكتورة ميرفت أبوعوف، والفنان محمد محمود عبدالعزيز، والفنانة سارة عبدالحميد، والمخرج أمير رمسيس، المدير الفني للمهرجان.

وتعد مسابقة “سبرينغ  بورد” الجانب الاحترافي لمنصة الجونة السينمائية، حيث تتيح للمخرجين والمنتجين العرب فرصة الحصول على الدعم الفني أو المالي لمشاريعهم السينمائية، سواء كانت في “مرحلة التطوير” أو “مراحل ما بعد الإنتاج”.

Loading...