نجمة “أراب آيدول” تتهم رويدا عطية: “دمرتني وذبحتني وسرقتني”

0 36٬641

شفت الفنّانة السورية ناديا منفوخ للمرّة الأولى تفاصيل خلافها مع مواطنتها الفنّانة رويدا عطية، مؤكدةّ أنّ الأخيرة حاربتها وسرقتها.

وقالت أثناء حلولها ضيفة برنامج “شو في ما في” على شاشة قناة “عمان”: “حاربوني في بيروت، وكانت ابنة بلدي رويدا عطية أوّل من حاربني، هذه المرة الأولى التي اتحدث بها في هذا الأمر في حياتي، دمرتني، وصلت الأمور إلى ان اسجنها لكن لم افعل لأنها ابنة بلدي، كي لا شمّت الناس بنا ويتحدثوا عنّا”.

وأضافت نجمة موسم عام 2015 من برنامج “أراب آيدول” أنّ عطية سرقت الممّول والراعي منها، موضحةً: “توجهت إلى السيدة عنود معاليقي التي تتولى الانتاج والتسويق في المجال الفني لعدد من الفنانين، من بينهم رويدا عطية، الأمر الذي ازعج الأخيرة فلجأت الى السخرية الدائمة مني”.

وأردفت منفوخ: “وصفتي بحسن صبي الذي لا يحقق الأرباح”.

وأعلنت المطربة الحلبية أنّها كادت أنّ تسجن عطية، إثر استيلائها على شيك مصرفي باسمها، لكنها تراجعت لأنها “ابنة بلدي”، على الرغم من أنّ منفوخ غادرت منزلها بسبب الأخيرة، واضطرت إلى بيع مجوهراتها الخاصة في سبيل العيش.

وختمت كلامها: “يا ريت رويدا اعتذرت او اعترفت بخطأها”.

Loading...