هل سيعود إيدين هازارد من اصابته كسابق ؟ .

0 23٬769

من الصعب التكهن بالمستوى الذي سيبصم عليه النجم البلجيكي إيدين هازارد مع ريال مدريد عند عودته من الإصابة. ويتوقع أن يعود هازارد للملاعب قريبًا مع قرب تعافيه من عملية جراحية في الكاحل خضع لها في مارس الماضي.

وتوقعت صحيفة “آس” الإسبانية شكل هازارد المتوقع بالعودة إلى فترات سابقة غاب فيها اللاعب عن الملاعب لفترة طويلة، ويظهر التقرير أن اللاعب بصم على مستويين مختلفين.

في المرة الأولى التي عاد فيها البلجيكي بعد غيابه عن تشيلسي في موسم (2015ـ2016)، لم يحتج لوقت أكثر لاستعادة أفضل مستوياته، إذ سجل 4 أهداف في أولى المباريات. لكن بعد غيابه الطويل الثاني في موسم (2017ـ2018)، احتاج إلى 7 مباريات لإيجاد طريق الشباك من جديد.

المرة الأولى

بين مارس وأبريل من عام 2016، أدت مشكلة عضلية إلى غياب هازارد عن الملاعب لمدة 42 يوماً. لكنه عاد بمستوى مميز وسجل هدفين في الفوز (1ـ4) على بورنموث، في المباراة التالية ضد توتنهام، ساعد تشيلسي في تأمين التعادل (2ـ2)، ومرة ​​أخرى سجل وساعدهم في فرض التعادل على ليفربول في آنفيلد (1ـ1).

آخر غياب طويل لهازارد مع تشيلسي

مستوى هازارد في آخر مرة عاد فيها من غياب طويل بسبب الإصابة لا يدعو للتفاؤل. خضع لعملية جراحية في صيف عام 2017، وكانت أيضاً في الكاحل، وعند عودته استغرق بعض الوقت لاستعادة الشكل المثالي.

لعب البلجيكي الدولي في 7 مباريات (ليستر، كاراباغ، أتلتيكو، أرسنال، ستوك سيتي، مانشستر سيتي، وكريستال بالاس) وفشل في التسجيل في جميع المباريات.

لكن الخبر السار لمشجعي ريال مدريد هو أنه بمجرد أن وجد طريق الشباك مرة أخرى، لم يتوقف عن التسجيل وسجل 17 هدفاً في الفترة المتبقية من الموسم.

تحديث إيجابي

قدم مدرب المنتخب الوطني البلجيكي روبرتو مارتينيز بعض الأخبار الإيجابية الأسبوع الماضي حول تطور إصابة اللاعب.

وقال المدرب الإسباني لوسائل الإعلام البلجيكية: “هازارد قريب من العودة للركض مرة أخرى ولا توجد مضاعفات. نعلم أنه سيعود أقوى. لقد كنا أيضاً محظوظين بالطبع بقيامه بالعملية الجراحية قبل تفشي الفيروس، وإلا ما كان سيتمكن من السفر أو العلاج خارج مدريد. لدي شعور إيجابي بأن هازارد سيعود قريباً”.

Loading...