ويلينتجون النيوزيليندي : إن اللعب على استاد هزاع بن زايد، كان شرفاً بالنسبة له ولفريقه

0 311

عبر مانويل خوسيه المدير الفني لتيم ويلينتجون النيوزيليندي إن اللعب على استاد هزاع بن زايد، كان شرفاً بالنسبة له ولفريقه، الذي ودع كأس العالم للأندية مبكراً على يد العين الإماراتي.

وقاد مانويل فريقه لتقدم كبير بثلاثية دون رد على العين في مباراة الافتتاح، لكنه فوجئ بعودة تاريخية من الزعيم الذي سجل 3 أهداف، قبل أن يحسم الأخير اللقاء لصالحه بركلات الترجيح، لتنتهي مسيرة الضيوف مبكراً.

وقال مدرب تيم عبر حسابه على تويتر: “أحلام تحطمت وقلوب كُسرت، لكن ما قدمه اللاعبون في المباراة أمام العين سيظل عالقاً في الأذهان دائماً”.

وأنهى مدرب الفريق النيوزيليندي:”لقد كان شرفاً لنا أن نلعب على استاد العين (هزاع بن زايد)، هذه المشاعر ستكون دافعاً لنا للعودة إلى هنا مرة أخرى”.

واستضاف ملعب هزاع بن زايد المباراة التاريخية بين العين وتيم ويلينجتون التي حملت رقماً قياسياً جديداً في بطولة كأس العالم للأندية، حيث أصبح الفريق الإماراتي هو الوحيد الذي يتأخر بنتيجة 0-3 قبل أن يعود ويقتنص بطاقة التأهل.

Loading...