فيلم وثائقي لمايكل جاكسون بعنوان “Leaving Neverland” يثير ضجة

0 119

بعد العرض الأولي لفيلم وثائقي جديد تحت إسم “Leaving Neverland” عن ارتكاب ملك موسيقى البوب الراحل مايكل جاكسون انتهاكات جنسية بحق أطفال، ردت عائلته في بيانٍ.

وجاء في البيان: “لا يمكننا الوقوف مكتوفي الأيدي بينما يجري هذا الإعدام العلني من دون محاكمة. مايكل بريء مئة بالمئة من تلك الاتهامات.”

وأعربت أسرة جاكسون عن غضبها من الإعلام الذي اختار، من دون أي دليل مادي واحد، أن يصدق كلام شخصين على كلام مئات الأسر والأصدقاء من أنحاء العالم الذين قضوا وقتاً مع مايكل.

ويتضمن فيلم Leaving Neverland الذي تم عرضه في مهرجان صندانس السينمائي، يوم الجمعة، مقابلات مع ويد روبنسون وجيمس سيفتشاك، اللذين تحدثا عن علاقاتهما مع جاكسون بالتفصيل وكيف كانا يحبانه في سنوات الطفولة.

ويقول الرجلان، في الثلاثينات من العمر، في الفيلم إن مايكل جاكسون تحرش بهما جنسياً حين كان عمر أحدهما سبع سنوات والآخر عشر سنوات. وكان روبنسون وسيفتشاك قد رفعا دعوتين قانونيتين على ورثة جاكسون بعد وفاته متهمينه بارتكاب انتهاكات جنسية معهما، لكن تم رفضهما.

والجدير ذكره أن مايكل جاكسون توفي في العام عن عمر يناهز الخمسين عاماً إثر تناوله جرعة قاتلة من مخدر البرونوفول.

Loading...